المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إكتشافات


نورالدين خبابه
07-04-2008, 15:06
:w6w2005041915213957
:feras12ge4:
http://www.echoroukonline.com/ara/thumbnail.php?file=meserable2255_254972591.gif&size=article_medium

لعل القارئ أو المشاهد للعنوان سيسارع هو أيضا لاكتشاف سر
قد غاب عنه , أو للفضول الذي دعاه
ما أتمناه فقط ,هو أن لا يخيب ظنه فينا في النهاية
وأن لا يصطدم بالحقيقة المرة , التي نود إيرادها له ,من خلال بعض الرسائل الواضحة غير المشفرة هذه المرة
كما نطلب منه إحضار الأسبرين , أو كأس من الليمون, قبالة الجهاز حتى لا يصاب بالصداع ونتسبب له في أزمة جراء ما يقرأه ويطالعه بل ويشاهده.
لو أردنا شرحا لمفردة الاكتشاف, لوجدنا بأنها تعني كل ماهو جديد ,وكل ماهو مُتوصل إليه من خلال الأبحاث والنظريات
فالمركبات الفضائية ,والقمر, والمريخ, والطب, والحياة
وتحت الأعماق
....
..........الخ
ويتعدى مفهوم الاكتشاف ويتنوع شرحه, تنوع ما توصل إليه العلم من حقائق ومسلمات
والمؤكد ,أن الغالبية عندما يتداعى إلى مسامعهم الاكتشاف ,فإنهم يذهبون مباشرة إلى العلوم والتكنولوجيا وكل ما يتعلق بالعلم والتطور والحداثة
والمؤسف له أنني أريد أن أحدثكم اليوم , في هذا الموضوع الشائك وربما أياما ولا أنتهي
عن الاكتشافات التي تظهر كل يوم عبر الجرائد ,وأسوق لكم الأخبار بالتفصيل من مصادرها يرويها لكم أصحابها أو المتاجروين بها وبمأساة الشعب.
تعدت الاكتشافات المألوف ,وأصبحت لا تعني التطور ولا التكنولوجيا ولا العلم
فحكامنا ومدّاحوهم ,غير مهتمين بذلك ,ما دامت الخزائن مملوءة والهواتف شغالة
و أصبح مفهوم الاكتشاف في بلداننا هو اكتشاف
مجموعة أشرار
اكتشاف حقل من المخدرات
اكتشاف محل لتوزير الشهادات
إكتشاف جثث جاءتت بهم الأمواج ورمتهم على الشواطئ
اكتشاف طفل مشنوق أو مرمي داخل بئر
اكتشاف مجموعة مختصة في تهريب وبيع الآثار
اكتشاف لقيط في كيس بلاستيكي داخل القمامة
اكتشاف زوجة ,مقطعة ,مرماة في مكان ,تأكل منه الثعالب والضفادع والعقارب والفئران
اكتشاف شيخ مسن مرمى على الأرض ويبيت تحت الصقيع
اكتشاف بنت لاتتعدى العشر حامل
اكتشاف مقابر جماعية
اكتشاف مواد سامة وملوثة
اكتشاف
اكتشاف
اكتشاف

.
.
.
.
الخ
لست أدري هل نحن خلق وبشر مثل كافة الخلق والبشر, الذين بدءوا يفكرون في الهجرة إلى كواكب أخرى ,أم نحن من خلق آخر؟؟؟
ومتى تصل حكوماتنا الى إكتشاف علم ,يساعدها في تنظيم القمامة
وآخر في توزيع المياه الصالحة للشرب
وتعميم الغاز وتحقيق الأمن
وتوزيع الثروة بالعدل
ووقف النزيف الذي يكاد يأتي على الأخضر واليابس
أم ستظل حكوماتنا عاطلة عن الإكتشافات العلمية, وتكتفي فقط باكتشاف الجرائم حين وقوعها التي هي أصلها ومنبعها؟؟؟.

:1138602989a60ph:

نورالدين خبابه
08-04-2008, 09:32
http://www.elkhabar.com/images/key4press2/adrar-khabar1.jpg

شروين، طلمين، أجديل.. مثلث الأفيون والحشيش

حجز أكثر من 76 ألف شجيرة منذ بداية السنة ووجهة الأفيون تبقى لغزا /كيلوغرام من مستخلص الأفيون مقابل 115 مليون سنتيم


المهمة التي قادت ''الخبر'' إلى ولاية أدرار، لمعرفة ما يجري فيما يتعلق العثور المتواصل على حقول الأفيون، مكنتنا من الوقوف على بعض الحقائق، وظلت أسئلة أخرى دون جواب. أول شيء وقفنا عليه، هو الحرج الذي ينتاب سكان الولاية لما تحدثهم عن قضية الأفيون والحشيش، البعض اعتبر ما تنشره الصحافة من أخبار
حول الملف ''تشهيرا'' بالمنطقة. وتزامن تواجدنا بالولاية مع تنظيم حصة للإذاعة المحلية لام فيها المتصلون مصالح الأمن ووسائل الإعلام لتناقلها الأخبار المتعلقة بالأفيون، فقال أحد المتدخلين ''كل ولايات الجنوب بها حقول للأفيون، فلماذا التركيز على ولايتنا فقط؟''.
الحقيقة الثانية التي حدثتنا عنها مصادر محلية، هي أن زراعة الأفيون ليست بالظاهرة الجديدة، حتى وإن اعترف محدثونا
أنها أخذت أبعادا كبيرة خلال السنوات الأخيرة. فكانت في السابق وخاصة في العهد الاستعماري، تقتصر على بعض المربعات في البساتين موجهة للاستهلاك الذاتي.
بطبيعة الحال، استحوذت الإشاعة على الظاهرة، فظهرت تأويلات لا تُعد ولا تحصى، تحاول إعطاء تفسير للظاهرة. ويبقى أن القضية أصبحت من الطابوهات في المنطقة. والأكيد أن أغلبية السكان يعارضون استفحال زراعة الأفيون والحشيش على الأرض التي أسموها ''أرض الأولياء الصالحين''.
بمكتبه خلال لقائنا الأول، نصحنا قائد مجموعة الدرك لولاية أدرار، المقدم دحلال لزهاري، بالتوجه إلى منطقة تيميمون، وهو ما قمنا به، حيث التقينا النقيب حويشي عيسى، قائد كتيبة تيميمون، الذي حدثنا عن العملية التي سيتم تنفيذها في اليوم الموالي بمنطقة طلمين.
واستغلنا ليلة تواجدنا بتيميمون، لنتحدث مع من أرادوا الحديث في الموضوع، والحرج هو نفسه الذي لاحظناه بعاصمة الولاية، واستطعنا التعرّف على أن زراعة الأفيون والحشيش تتم خاصة على مستوى مداشر وقرى صعبة المنال.
وحسب أحد محدثينا، فإن سكان هذه القرى، كانوا يأتون إلى تيميمون لاستئجار آلات الحفر، لإنشاء بساتين، فللزراعة في الصحراء يجب الحفر عميقا وسط الكثبان للوصول إلى التربة والرطوبة الكافية لنمو المحاصيل. نشاط شركات الأشغال العمومية، عرف تراجعا منذ أن كثفت مصالح الدرك ضرباتها على مزارعي الأفيون.
''لن تجدوا شيئا بتيميمون، فأنتم مرغمون على الذهاب إلى القرى المجاورة'' يقول أحد محدثينا، والقرى التي يتحدث عنها وأهمها الموجودة في عين الإعصار، هي: شروين، طلمين، أجديل وبأقل درجة أوقروت.
تنفرد بعزلتها، الحياة فيها أقسى من أن تصفها كلمات.
هذه العزلة وقفنا عليها في اليوم الموالي، حيث رافقنا مصالح الدرك إلى المكان المسمى ''تاغوزي'' ببلدية شروين، قرية تقع بقلب الكثبان، حياة سكانها تقتصر على زراعة القمح بكميات قليلة وبعض الخضار. فيما صارت زراعة الأفيون والحشيش تستحوذ على جزء هام من مربعات البساتين. الحضور المكثف لمصالح الدرك الوطني دفع أحد السكان إلى إطلاق هذا التعليق الحامل للكثير من الدلالات ''هاذ الطريق ما جابتلنا غير المشاكل'' ويقصد الطريق المعبد الذي سهل من وصول مصالح الدرك إلى المنطقة، وسهل من تقديم ضربات لمزارعي الأفيون.
العملية انتهت بتحطيمها رقما قياسيا سنة 2008، حيث تم حجز أكثر من 64 ألف شجيرة، من بينها 58 ألف شجيرة من الأفيون، و15 كيلوغراما من بذور الأفيون، وتوقيف خمسة أشخاص من بينهم امرأة، فيما لاذ ثلاثة آخرون بالفرار.
عند عودتنا إلى عاصمة الولاية، تجدد لقاؤنا بالمقدم دحلال لزهاري، الذي أكد لنا أننا حضرنا بالأمس، أهم عملية خلال العام الجاري، فيما تبقى أكبرها هي التي كانت السنة الماضية بمنطقة طلمين، حيث تم حجز 66 ألف شجيرة.
وفيما يخص الأرقام، بلغت الحصيلة لحد الآن، أي بالنسبة لسنة 2008، حوالي 76219 شجيرة أفيون، 15 كيلوغراما من البذور، 8530 شجيرة حشيش، وتم معالجة 11 قضية واكتشاف 39 حقلا بمساحة بلغت 39 هكتارا، وتوقيف 38 شخصا، هذا بالنسبة للسنة الجارية. أما السنة الماضية، فتم حجز 74317 شجيرة أفيون، 13054 شجيرة حشيش، على مساحة 28 هكتارا، وتم توقيف 30 شخصا.
الفرق الكبير بين 2007 بأكملها وثلاثة أشهر فقط من 2008، راجع أساسا إلى أن السنة الماضية اكتشفت فيها مصالح الأمن هذه الحقول، وهي الآن استطاعت التكيف مع الوضع. وبخصوص وجهة هذه الكميات، يقول المقدم ''التحقيقات لحد الآن لم تكشف عن من يختفي وراء هذا النشاط غير القانوني، الأكيد هناك بعض الكميات تذهب إلى الولايات المجاورة، مثل بشار وغرداية''.
وحسب قائد مجموعة الدرك لولاية أدرار، كشفت التحريات أن كيلوغراما من الأفيون يباع في السوق مقابل ما لا يقل عن 115 مليون سنتيم، لذا هناك فرق كبير بين المساحات المخصصة للأفيون والأخرى الموجهة للقنب الهندي. والرقم كفيل لفهم لماذا الأفيون قضى على محاصيل السلاطة والقمح.


 المصدر :أدرار: مبعوث ''الخبر'' غدير فاروق
2008-04-08

الخبر

نورالدين خبابه
09-04-2008, 13:31
300 متهم في فضيحة القرن أمام العدالة بسطيف

بتهمة التزوير واستعمال المزور، والتغيير في الترقيم التسلسلي للسيارات، امتثل، صبيحة أول أمس، أمام قاضي التحقيق لمحكمة عين ولمان بسطيف 300 متهم، بينهم إطارات في مديريات عمومية، على مستوى أزيد من 14 دائرة على المستوى الوطني ينتمون إلى ولايات البرج، المسيلة، بجاية، بوسعادة وسطيف.
تم غلق الطريق الرئيسي لبلدية عين ولمان وتشديد الحراسة الأمنية حول المحيط الخارجي للمحكمة تحسبا لأي طارئ حين وصول المتهمين، فيما يطلق عليه هذه الأيام بولاية سطيف ''بقضية الخليفة الثانية''. وتفيد بعض المصادر بتورط شخصيات ذات وزن ثقيل لم يتم الكشف عنها في انتظار نتائج التحقيق النهائية.
وتعود حيثيات القضية إلى شهر أوت الماضي عندما تمكنت فرقة الدرك الوطني لأولاد سيدي أحمد بسطيف من تفكيك عصابة خطيرة مختصة في تزوير البطاقات الرمادية لأزيد من 102 ملف. وحسب ذات المصادر، فإن التهم موجهة إلى كل من مديرية المناجم لولاية سطيف والبرج، هذا إلى جانب الأمناء العامين لكل من دوائر بوفاعة، عين ولمان، صالح باي، حمّام السخنة، وسطيف، بالإضافة إلى تورط رؤساء المصالح المكلفة باستخراج البطاقات الرمادية على مستوى 14 دائرة.
وفي نفس السياق تمكنت فرقة الدرك الوطني على مستوى الولاية من حجز 25 سيارة بدائرة بوفاعة و57 سيارة بدائرة عين ولمان منها سيارات نفعية وتجارية وسيارات أجرة. وقد عرف رواق مصلحة النيابة لمحكمة عين ولمان، أمس، حركة غير عادية بسبب تواجد العدد الكبير للمتهمين والمحامين، حيث استمع وكيل الجمهورية لأقوال الأشخاص المتابعين في تهم متعلقة بالأساس في التغيير الجذري للأرقام التسلسلية للسيارات بالنسبة لمسؤولين من مديرية المناجم على مستوى ولاية البرج وسطيف، كما وجهت تهمة التزوير واستعمال المزور بالنسبة لأصحاب السيارات، فضلا عن تهم موجهة إلى مجموعة من الإداريين تتعلق بتزوير في شهادات الإقامة.
وقد لجأ هؤلاء إلى استغلال الظروف الاجتماعية القاسية لبعض المواطنين عن طريق استئجار بطاقة الهوية الخاصة بهم مقابل مبالغ مالية تصل أحيانا إلى 5 ملايين سنتيم للشهر الواحد. ويذكر أن أحد المتهمين يمتلك أزيد من 20 بطاقة رمادية دون علمه حينما طلب منه أشخاص لهم علاقة بالإدارة بتسليمهم بطاقة هويته ليتم استخراج هذه البطاقات دون علمه.
ونظرا للعدد الكبير للمتهمين فقد تم استجوابهم، حسب مصدر مطلع، على مجموعات تتكون من 10 أفراد للمجموعة الواحدة.


 المصدر :سطيف: بودهان ياسين
2008-04-09

الخبر

نورالدين خبابه
09-04-2008, 13:33
http://www.elkhabar.com/images/key4press2/harraga-elkhabar_copy1.jpg

البحر المتوسط يتحول إلى مقبرة للشباب الجزائري
انتشال جثث 8 ''حراقة'' بساحل أرزيو في وهران




انتشل حرس السواحل بأرزيو في وهران، أمس، ثماني جثث لشباب من ''الحرافة'' كانت تطفو فوق سطح الماء على بعد ميلين بحريين شمال شرقي ''رأس كربون''. تواصل عملية البحث عن طريق مسح كامل المنطقة، في احتمال وجود جثث أخرى.
مصادر ''الخبر'' أوردت أن صيادا بحريا كان على مقربة من نقطة الإشارة البحرية الحمراء ''الفنار''، اكتشف 5 جثث تطفو فوق سطح الماء، فأعلم على إثر ذلك مصالح حرس السواحل بأرزيو. الأخيرة التي سارعت إلى الموقع المشار إليه لتتمكن من انتشال الجثث الخمس، في حدود الساعة الثامنة والنصف صباحا وتنقلهم إلى ميناء أرزيو لتسلمهم إلى أعوان الحماية المدنية لأرزيو.
وتواصل عملية البحث عن طريق مسح كامل المنطقة، في احتمال وجود جثث أخرى. وقبل أن تغادر سيارة الإسعاف للحماية المدنية الميناء، عثر عناصر حرس السواحل على جثة سادسة قبيل زوال نفس اليوم، انتشلوها وألحقوها بباقي الجثث التي تم نقلها بواسطة سيارة الإسعاف نفسها إلى مصلحة حفظ الجثث بالمؤسسة الاستشفائية بالمحقن.
ومع مواصلة عملية تمشيط الساحل، تم العثور على جثتين أخريين زهاء الساعة الثانية ظهرا تم نقلهما بعد الساعة الثالثة إلى مصلحة حفظ الجثث بنفس المستشفى، ليصل بذلك عدد ضحايا الهجرة السرية الذين انتشلتهم زوارق الإنقاذ أمس، إلى ثمانية .
وتشير هيئة الجثث المنتشلة من المقبرة البحرية، إلى أن أصحابها الذين تترواح أعمارهم ما بين 20 و25 سنة غرقوا في البحر قبل أقل من يومين، لأن أجسادهم سليمة ما عدا اثنين منهم يحملان إصابات في الوجه وعلى مستوى الحاجب وحتى ملابسهم بقيت محتفظة بشكلها الأصلي.
وعلمت ''الخبر'' حين تواجدها بمستشفى المحقن وقت إحضار الجثث الست، أن الشباب الذين انتهت بهم المغامرة في ساحل أرزيو قدموا من تيارت وهذا ما أكده قريبهم الذي تعرّف عليهم قبل إدخالهم مصلحة حفظ الجثث وحاول الاتصال بأهاليهم بواسطة هاتفه النقال لإبلاغهم بما حدث لفلذات أكبادهم.
وحسب ما ذكره، فإن أهله بتيارت اتصلوا به يوم الخميس الماضي وأعلموه أن 16 شابا من بينهم أقاربه، توجهوا يوم الأربعاء الفارط إلى أرزيو معتزمين الهجرة سرا، طالبين منه البحث عنهم ومنعهم من خوض المغامرة. لكنه لم يعثر عليهم البتة حتى بلغه أمر انتشال الجثث التي تعرّف عليها بعد الإمعان فيها جيدا.
وفي سياق متصل، أفاد مصدر مطلع، إن الحرافة الـ16 الذين ضاع منهم ثمانية، من بينهم شاب من بطيوة يُعتقد أنه دليلهم في الرحلة المشؤومة، أبحروا نهاية الأسبوع المنصرم، انطلاقا من شاطئ مرسى الحجاج بوهران، غير أن ظروف وفاتهم تبقى مجهولة لأن زورقهم لم يظهر لحرس السواحل الذين صالوا في البحر على بعد أميال بحرية كبيرة وذلك إلى غاية عصر أمس.
وتضاف هذه القائمة إلى سجل جثث ''الحرافة'' من الشباب الجزائري الذي اقتنى الموت بماله راغبا في تحقيق حلم ضائع، وإلى عدد الموتى المسجلين بالغرب الجزائري الذين بلغوا 6 في الثلاثي الأول من بين 21 وطنيا صاروا منذ أمس 29، في الوقت الذي أنقذت فيه مصالح حرس السواحل على المستوى الوطني 1380 منهم 80 من الجهة الغربية. وقد ترتفع قائمة المفقودين إذا لم يتم العثور على الثمانية الباقين من شباب تيارت الذين انتهت رحلتهم بالساحل الوهراني.
وفي شاطئ رشقون بعين تيموشنت، تم اكتشاف جثة شاب لم يتم أعوان الحماية المدنية من انتشالها لصعوبة المنطقة المتميزة بكثرة صخورها، ولا تزال عملية الإنقاذ متواصلة إلى غاية اللحظة.


 المصدر :وهران: محمد بن هدار
2008-04-08

الخبر

نورالدين خبابه
09-04-2008, 13:38
http://www.elkhabar.com/images/key4press2/Dechetes-medicaux-elkhabar.jpg
125ألف طن من النفايات الاستشفائية ترمى في العراء
تفرز المستشفيات العمومية والعيادات الخاصة، سنويا، ما يفوق 125 ألف طن من النفايات الطبية على اختلاف أنواعها، دون أن يتم التخلص من أغلبها وفق الشروط الضرورية لإتلاف ما تحتوي عليه من مواد خطيرة.
تفيد معطيات كشفتها الجمعية الوطنية لمكافحة التلوث وحماية البيئة بأن ''الهياكل الطبية الجزائرية تتخلص سنويا من أزيد من 22 ألف طن من النفايات المعدية، المتمثلة في النفايات التي تنقل الأمراض المعدية كالإبر والأدوات الحادة الملطخة بالدماء وبإفرازات الجسم البشري الأخرى، إضافة إلى مخلفات المواد المستعملة في التحاليل البيولوجية''.
ويبلغ حجم النفايات السامة سنويا ما لا يقل عن 29 ألف طن، وتشمل البقايا الكيميائية والصيدلانية والأدوية المنتهية الصلاحية، إضافة إلى سبعة آلاف طن من النفايات الخاصة، المتمثلة في المواد المشعة، التي تختلف درجة خطرها حسب مدة وظيفتها الإشعاعية ومستواها ونوعيتها، وكذا 67 ألف طن من النفايات العادية''.
ويتساءل ذات المصدر عن ''مصير هذه الكميات الهائلة من النفايات في ظل عدم التمكن من إتلافها في الأماكن المخصصة لها وبالوسائل والتجهيزات الملائمة''.
وتكتفي المستشفيات العمومية والعيادات الخاصة، حسب رئيس الجمعية الوطنية لمكافحة التلوث وحماية البيئة، بالحرص على التخلص من بقايا الأعضاء البشرية الناجمة عن العمليات الجراحية وجثث الأجنة الخدج في ظروف لائقة عموما، غير أن ''تسيير التخلص من النفايات الأخرى، سواء كانت معدية، أو سامة أو مشعة، فإنه يظل إشكالية يستعصى حلها، خاصة حين نعلم بأنها ترمى في أكياس عادية رفقة النفايات المنزلية، ليتم شحنها من طرف عمال التنظيف التابعين للبلديات لتنتهي في الهواء الطلق بالمفارغ العمومية''.
ويضيف ذات المتحدث أن ''أول من يتعرض لهذا الخطر المحدق، العمال أنفسهم ثم آلاف الأشخاص البطالين، ومنهم كثير من الأطفال المتسربين من المدارس، الذين يقبلون يوميا على هذه المفارغ لعلهم يجدون فيها ما يصلح للبيع قصد كسب بعض المال''.
وما يزيد الخطر حدة، حسب المتحدث، ''التلوث الجوي الناجم عن حرق هذه النفايات في الهواء الطلق وإقبال كل أنواع الحيوانات الشاردة والحشرات على هذه المزابل لتتغذى عليها، مع ما يشكله من خطر تنقل الأمراض إلى الإنسان''. ويخلص إلى ''ضرورة تفعيل المشروع الوطني المتعلق بمعالجة وتسيير النفايات الاستشفائية في مراكز خاصة عبر كل الولايات، علما بأن الكثير من بلدان العالم الثالث استفادت في هذا المجال بخبرة الدول المتقدمة، فحققت نتائج معتبرة.


 المصدر :عنابة: ن. سويسي
2008-04-09

الخبر

نورالدين خبابه
09-04-2008, 21:25
http://video.google.com/videoplay?docid=-2484100715845232155

نورالدين خبابه
13-04-2008, 00:17
http://www.elkhabar.com/images/key4press2/ph-32-enfant-malade-dr.jpg


الطفل يعاني من ورم يزن كيلوغراما
جوني هاليداي مستعد للتكفل بعلاج خالد بوناب
يؤكد الأب إدريس أن تفاقم حالة ابنه هي التي دفعته للاستنجاد بوسائل الإعلام واستجداء القلوب الرحيمة للتكفل بنقله إلى الخارج للعلاج، لأن حالته خطيرة جدا، كاشفا في هذا الصدد أن كل الأطباء المختصين الذين عاينوه نصحوا بنقله إلى الخارج قبل فوات الأوان، مضيفا بأن الملف الطبي لابنه متواجد على مستوى اللجنة الطبية الوطنية للبت في أمر نقله. وتطالب العائلة في هذا الصدد بالتعجيل في دراسة الملف، لأن حالة خالد تزداد سوءا.
وأفاد الوالد أن جمعية ''نايفي'' التي يشرف عليها المطرب الفرنسي، جوني هاليداي، وزوجته لايتيسيا التي تتكفل بهذا النوع من المرض، عبّرت عن نيتها عبر مراسلة العائلة في التكفل بالطفل، شريطة نقله إلى فرنسا لإخضاعه لفحوصات معمقة ومدققة لدى كبار الأطباء المختصين. واستعانت جمعية ''نايفي'' في ردها على العائلة برأي الدكتور بويسون الذي اعترف بصعوبة حالة الطفل خالد بناء على ملفه الطبي الذي تصفحه، لكنه نصح بنقله إلى فرنسا لفحصه عن قرب قبل إبداء رأي نهائي في الموضوع

المصدر :وهران: بن صالح جعفر
2008-04-13

الخبر

نورالدين خبابه
13-04-2008, 00:20
حاولت قتل حماتها بعد شهرين من الزواج

أصدرت محكمة الجنايات لسيدي بلعباس حكما يقضي بالسجن 7 سنوات في قضية سبق لها وأن اهتزت لها مدينة سيدي بلعباس خلال إحدى أمسيات الصائفة الفارطة، والمتمثلة في محاولة فاشلة قامت بها شابة لم يمر على عقد قرانها شهرين لقتل أم زوجها، مستغلة غياب هذا الأخير الذي كان يسهر على حالة والده الصحية بالمستشفى.
وقائع القضية تعود إلى أمسية الـ 13 أوت المنصرم، إذ وجدت المتهمة، البالغة من العمر 30 سنة، كل الظروف مهيأة للانتقام بطريقتها الخاصة من والدة زوجها داخل مقر السكن العائلي وباستعمال خنجر من الحجم الكبير يستعمل عادة من قبل الضحية أيام عيد الأضحى المبارك فقط، وكان العروس قد استفادت من تواجد العجوز داخل الشقة بمفردها لتوجه لها طعنات خنجر على مستوى مختلف أجزاء الجسم، قبل أن تطلق العنان لصراخها، وهو ما تبعه توافد أمواج بشرية على مكان خضوع الجريمة للاستفسار عما يحدث.
وكانت الزوجة قد أوهمت الجيران بأن الفاعل هو شخص غريب جاء للاستيلاء على مجوهرات الضحية، وهو ما فندته هذه الأخيرة، حين أقرت بأن الفاعل الحقيقي لم يكن سوى زوجة ابنها قبل أن تسقط أرضا متأثرة بجراحها. وكانت النيابة العامة قد التمست تسليط عقوبة السجن المؤبد على المتهمة قبل أن يشير دفاعها إلى الظروف الصعبة والحالة النفسية السيئة التي كانت عليها الزوجة بفعل الضغوطات التي كانت مفروضة عليها من قبل العجوز، لتصدر في الأخير هيئة المحكمة حكما يقضي بالسجن النافذ في حق الشابة لفترة سبع سنوات نافذة.


 المصدر :سيدي بلعباس: م. ميلود
2008-04-13

الخبر

نورالدين خبابه
13-04-2008, 11:00
الجزائر تحتل المرتبة الثالثة في الإنفاق العسكري عربيا

كشف تقرير أصدره معهد ستوكهولم، المهتم بدراسات الدول العربية، يوم 31 مارس المنصرم، بأن الجزائر تحتل المرتبة الثالثة عربيا في مجال الإنفاق العسكري، بعد السعودية وقطر.
ذكر التقرير بأن قيمة صفقات الأسلحة التي أبرمتها الجزائر فاقت، العام المنصرم، ملياري وأربعمائة مليون دولار، فيما احتلت السعودية المرتبة الأولى.
وتصدرت السعودية، حسب المصدر ذاته، قائمة أكبر الدول العربية إنفاقا على التسلح العسكري بأكثر من 18 مليار دولار، أي ما يعادل 47 في المائة من حجم الإنفاق العسكري العربي في 2007 والمقدر بحوالي 40 مليار دولار، فيما تحتل المملكة المغربية المرتبة الخامسة، حيث أنفقت أكثر من ملياري وثلاثمائة مليون دولار.
وأدرج تقرير معهد ستوكهولم الذي يصدر تقارير سنوية عن الدول العربية، محصلة الإنفاق العسكري في الجزائر خلال السنوات الأخيرة ضمن عزم المؤسسة العسكرية على تحديث الجيش، ما أفضى إلى التوقيع على العديد من الاتفاقات العسكرية مع دول مختلفة، على رأسها روسيا والولايات المتحدة الأمريكية، حيث أبرمت الجزائر اتفاقات عسكرية للتزود بعتاد حربي متطور، يشمل الطائرات الحربية وسلاح المدرعات علاوة عن الأجهزة والأنظمة الإلكترونية الحديثة التي أثبتت نجاعتها في مجال مكافحة الإرهاب، بعدما فتحت الدول المصنعة لهذه الأنظمة الباب لتزويد الجزائر ودول أخرى بها بعدما كانت تخضع لحصار شديد من قبل عدد من العواصم خلال مرحلة التسعينات، تحت طائل حجج رأت الجزائر أنها غير مبررة.
وورد في التقرير أن دور الجزائر في مكافحة الإرهاب الدولي مكنها من افتكاك ثقة العواصم العالمية. وأبدت العديد من الدول، في مقدمتها الولايات المتحدة، استعدادها لتزويد الجزائر بالتقنيات العسكرية الحديثة، معتبرا أن التجربة الجزائرية ''ناجحة'' في مجال مكافحة الإرهاب، كما اعتبرتها واشنطن شريكا استراتيجيا في هذا الميدان.
ويأتي تقرير معهد ستوكهولم في وقت لم تتوار فيه بعد، الضجة المرتبطة بما تداول بشأن عدول الجزائر عن شراء طائرات ''ميغ'' الروسية، بسبب عدم صلاحيتها، وما رافقها من أخذ ورد، شمل حديثا عن ''تدخل فرنسي'' للضغط من أجل إلغاء صفقة الطائرات، بينما أشارت وزارة الدفاع الوطني إلى أن ''الصفقة لم تلغ''.
وتضمنت صفقة شراء الأسلحة بالنسبة للجزائر 28 طائرة مقاتلة من نوع سوخوي و30 طائرة مقاتلة من نوع ميغ 29 علاوة عن أنظمة رادار متطورة، حيث قدرت الصفقة إجمالا بحوالي 7 مليارات دولار.


 المصدر :الجزائر: ش. محمد
2008-04-08

الخبر

نورالدين خبابه
13-04-2008, 11:30
حجز 166 كلغ من الكيف وتوقيف شخصين

حجزت مصالح الدرك، أمس، حوالي 166 كيلوغرام من الكيف المعالج داخل فيلا بمنطقة بئر الجير الواقعة بالمدخل الشرقي لمدينة وهران، وألقت القبض على شخصين ينتميان إلى شبكة المخدرات، حسب ما أوردته مصادر مطلعة لـ''الخبر''. وتفيد نفس المصادر بأن اكتشاف أمر العصابة ومكان المخدرات كان ثمرة عمل متابعة قامت بها فرقة مكافحة المخدرات التابعة لمصالح الدرك الوطني، بناء على معلومات مفادها وجود شبكة لتهريب المخدرات من الحدود المغربية تنشط على مستوى بلدية بئر الجير. وعثـر عناصر الدرك على كمية المخدرات مخبأة بداخل فيلا ملك لأحد الجزائريين القاطنين بالمهجر.


 المصدر :وهران: بن صالح جعفر
2008-04-13

الخبر

نورالدين خبابه
14-04-2008, 16:48
" 24 ساعة على 24 ساعة و ابني في وضعية سجود
و يبكي من كثرة التألم من المرض" هي الكلمات التي قالتها أم منيب لدى زيارتها للنهار

عن الحالة التي يعاني منها الصبي جراء مرض " سبينا بفيدا" أو السنسنة المشقوقة و هو من اخطر الأمراض التي تصيب أعصاب الإنسان بالضبط نوع" ميلومنقوسال " الذي يعتبر أخطرها حسب ما تأكدت منه الأم لدى بحوثها المتكررة حول هذا الداء.
و أكدت والدة منيب أن ابنها ولد بهذا المرض الذي اكتشفته على مستوى مؤخرة ظهره حيث كان هذا الورم بحجم التفاحة و شفاف ، حيث لم تتوان في أخذه إلى المستشفى
بعد ثلاثة أيام من ولادته أين أكد لها الأطباء بإعادته بعد 6 أشهر ، و بعد تلك الفترة و الورم يكبر على ظهر الصبي إلى أن وصل حجمه يوازي رأسه ، و أضافت كل يوم يراودنا شبح فقدان ابني الصغير لأنه اليوم في خطر و أكد لها الأطباء من ضرورة إجراء عملية جراحية في اقرب الآجال ،و أن منيب منذ ولادته و هو ينام على بطنه ما حرمه من النوم كباقي الأطفال ، و كذا صعوبة الأم في تنظيف منيب لان الورم يزعجه و ضروري جدا الحذر في كل عمليات التنظيف بالأدوية الضمادات المعقمة التي تضطر الأم إلى جلبها من مصالح الاستعجالات بمستشفيات العاصمة ، و كذا الحفاظات التي يصعب على الأم أن تضعها له خوفا من أن يصيبه التهاب أو جرح الذي من المحتمل أن تصيبه الحمى الصفراء القاتلة .
اليوم والدة منيب تناشد ذوي البر و الإحسان لإنقاذ صبيها من الموت بعد استحالة التكفل به و معالجته في الجزائر ما يتطلب النقل العاجل للطفل إلى الخارج علما انه من عائلة محدودة الدخل ما جعل العائلة عاجزة عن دفع تكاليف العلاج بالخارج في ظل تفاقم هذا الداء الخطير، و تقدمت العائلة بهذا النداء بعد أن راسلتها مستشفيات من فرنسا و بلجيكا من اجل علاج منيب مقابل مبلغ 30 ألف اورو ما يعادل أكثر من 300 مليون سنتيم.
13-04-2008 مينة مركوم

النهار

نورالدين خبابه
14-04-2008, 16:51
الضحية الحادية عشر منذ بداية السنة الجارية
انتحار شاب في عين بسام

أقدم شاب، لا يتجاوز عمره 30 سنة، ببلدية عين بسام
صباح أول أمس، على وضع حدّ لحياته شنقا بمقر سكناه.
وحسب المصدر الذي أورد الخبر، فإن الضحية كانت تعاني اضطرابات نفسية كبيرة خلال السنوات الأخيرة.
وقد لجأ إلى وسيلة على طريقته ليودع بها الحياة في غياب أفراد الأسرة. هذا وقد نقلت الجثة إلى مستشفى المدينة، في حين فتحت مصالح الأمن تحقيقا لمعرفة ملابسات القضية، التي هزّت أركان عين بسام.
هذا وتعد الضحية الحادية عشر منذ بداية السنة الجارية وهو رقم مخيف حسب الاخصائيين في علم النفس.


معاذ

2008.04.13
الشروق

نورالدين خبابه
14-04-2008, 16:56
حليب الناقة بـ 300 دج وبولها بـ 200 دج ببسكرة
2008.04.11

انتعشت ببسكرة هذه الأيام تجارة حليب النوق وبولها بشكل حوّل إحدى النقاط بضواحي بئر النعام إلى مزارة لعشرات الزبائن قصد الظفر بلتر من الحليب أو ما يقايسه من بول الناقة لاستعمالها كعلاج لبعض الأمراض كالسكري والأمعاء الغليظة والكليتين.

وتزدهر هذه التجارة بعد الولادة في فصل الربيع، حيث يكثر الكلأ، فضلا عن الأعلاف التي يوفرها مربو الإبل لإبلهم.وتشهد منطقة وادي السالك عبر طريق بسكرة الجزائر، حركية غير معهودة بفعل توافد الزبائن بمركباتهم، حيث أكد لنا المسمى عمر الكيحل أن الإقبال يتزامن وموعد الحلب في السادسة صباحا أو السادسة مساء، حيث يتولى القيام بالعملية التي أصبحت مهنة له ورثها منذ صغره من عائلته المقيمة في صحراء تيندوف قبل تنقله إلى بسكرة لممارسة نفس الحرفة. ويؤكد بأن عملية الحلب ليست سهلة فهي تقتضي أولا وقبل كل شيء تعوان عدد من الأشخاص لعزل الحوارى عن أمهاتهم، حيث يتم حشرها في مكان مسيج، ثم يشرع في الحلب، وتدر كل ناقة ما لا يقل عن لتر ونصف اللتر من الحليب في الفترة الصباحية وما يعادلها في المساء وهو ما يمكنه من حلب 40 لترا يوميا لفائدة الزبائن بسعر 300 دج للتر واحد.ويؤكد القائم على رعي الإبل عمر الكيحل أن بول الناقة المعروف باسم "العطن" يستعمل أيضا كعلاج للكلى وحب الشباب والسكري أيضا، يطلبه الزبائن أحيانا ولذلك يلجأ البعض إلى جمعه وبيعه بسعر 200 دج للتر الواحد.
حكيم عماري

الشروق

نورالدين خبابه
14-04-2008, 20:43
http://www.alarabiya.net/files/image/large_16724_48299.jpg

القاهرة - مصطفى سليمان
اعترف جزّاران مصريان ببيعهما لحوم الحمير والحيوانات النافقة، في العاصمة المصرية وضواحيها، مشيرين إلى أن تعاملاتهما امتدت إلى المطاعم الشهيرة، والفنادق الكبرى، ما مكّنهم من تحقيق أرباح طائلة.
وقال المتهمان، خلال مثولها أمام محكمة الجيزة الابتدائية، التي بدأت النظر في قضيتهما الاثنين 14-4-2008، إن دافعهما كان "تأدية خدمة كبيرة للفقراء والمحرومين" بتذوق اللحوم، ببيع الكيلو الواحد بـ 5 جنيهات فقط (أقل من دولار واحد)، مشيرين إلى أنهما كانا يشعران بـ"الرضا وراحة الضمير" عندما يريان السعادة على وجوه زبائنهما الفقراء.


الكيلو بــ 5 جنيهات

وقررت المحكمة استنئاف محاكمتهما في 24-4-2008، مع تكثيف مباحث التموين حملاتها على المطاعم والمحال التى كان يتعامل معها تجار اللحوم المتهمون فى مناطق المهندسين ورمسيس وبولاق الدكرور.
وكانت مباحث بولاق الدكرور بمحافظة الجيزة (جنوب القاهرة) ألقت القبض في 5-3-2008، على شخص أثناء قيامه بسلخ حمار في أحد المصارف بترعة عبد العال، وهو حي شعبي مزدحم بالسكان.
وكشفت التحريات أن الموقوف، واسمه محمد محمود خليفة، يعمل جزارا ويقوم بتوريد اللحوم لأحد المتعهدين وبعض المطاعم والفنادق.
واصطحب المتهم رجال المباحث إلى مكان يحتفظ فيه بكمية هائلة من لحوم الحيوانات النافقة، التى يقوم بتعبئتها فى أكياس وكراتين، ويوزعها على المحلات والمطاعم الكبرى والباعة الجائلين للكفتة والكباب.
واعترف ان أحد التجار المتخصصين فى اللحوم المجمدة اتفق معه على بيع الكيلو جرام الواحد بـ5 جنيهات فقط، وحقق ارباحا طائلة من وراء ذلك.


تزاحم على الشراء

أما المتهم الثاني، وصفي ساويرس، فتم القبض عليه بعد مشاهدة مئات المواطنين يتزاحمون على الشراء من محلّه في منطقة بولاق الدكرور، حيث تم العثور على كميات هائلة من لحوم الحيوانات النافقة.
وقال المتهم محمد خليفة إنه كان يعمل فى محل المتهم الثانى وصفى ساويرس بمنطقة بولاق الدكرور، وشعر بالحقد عليه لأنه حقق أرباحا طائلة من وراء بيع اللحوم المجمدة.
وأضاف في اعترافاته، أنه "طور" الفكرة الى بيع لحوم الحيوانات النافقة بعدما عثر على الكثير منها على الترع فى المناطق العشوائية بمصر.
واستطرد بأنه بدأ بكلب فقطع رأسه وسلخه ووضعه فى كرتونة لحوم مجمدة وأضاف اليها كمية كبيرة من البهارات، وتوجه بها الى ساويرس، ليخبره أنه عثر على مصدر لتوريد اللحوم المجمدة بأسعار زهيدة، وطلب منه زيادة فى الحرص أن يحصل على عمولة مقابل اذون توريد. وبالفعل لاقت هذه التجارة قبولا لدى الفقراء خاصة و أن الكيلو كان يباع في البداية بـ3 جنيهات فقط.
وتابع خليفة أنه أقنع صاحب المحل بشراء مفرمة كبيرة لفرم اللحوم، وتتبيلها وبيعها الى المحلات وإلى عربات الكبدة والكفتة الجوالة فى الشوارع.
كما نجحا بتجنيد موظف بأحد الفنادق الكبرى لتوريد كميات كبيرة من هذه اللحوم الى تلك الفنادق.
وبدأ الجزار يقوم بعمليات واسعة لتجميع الحيوانات النافقة من الترع والمصارف ومقالب القمامة، وعندما لا يجد يقوم بشراء الحيوانات ويذبحها داخل وكره.


"خدمة للفقراء"

وقال خلفية في اعترافاته "كنت أقدم خدمة كبيرة للناس، ولا أستطيع أن أشرح لكم مدى السعادة التى كانوا يشعرون بها حينما يشترون الكيلو بـ5 جنيهات فقط وهذا يعنى أن أسرة كاملة سوف تأكل اللحوم".

في حين أكد ساويرس أن حركة البيع داخل محله لم تكن تهدأ فى أى لحظة خاصة من قبل أصحاب محلات الكباب والكفتة الذين كانوا يتزاحمون عليه لشراء هذه اللحوم. وقال إنه كان يبيع كيلو السجق واللحم المفروم بـ 8 جنيهات، ولهذا كان سعر الساندويتش 50 قرشا فقط وأحيانا 30 قرشا فى الميادين العامة والأحياء الشعبية.

أما سبب اكتشاف أمرهم، فأرجعه ساويرس إلى تعجل خليفة بسلخ حمار في ترعة عبد العال، بدلا من نقله اثناء الليل كالمعتاد. وأضاف ساويرس فى اعترافاته "كثيرا ما كنت اشفق على البسطاء الذين يأكلون هذه اللحوم الفاسدة لكننى كنت أريد ألا أحرمهم من شىء يساعدهم على الشعور بأنهم بشر".

العربية (http://www.alarabiya.net/articles/2008/04/14/48299.html)

نورالدين خبابه
14-04-2008, 22:30
توقيف 46 مهربا للمرجان من بينهم تونسي

كشف قائد المحطة البحرية بالقالة، في ولاية الطارف
النقيب عمي بلقاسم في تصريح لـ ''الخبر'' بأن مصالحه سجلت منذ جانفي 2007، 600 جريمة تتعلق بالصيد في المناطق المحظورة، فيما حجزت 70 كيلوغراما من المرجان تورّط في استنزافها 46 مهربا من بينهم تونسي الجنسية.
أوضح نفس المسؤول بأن مصالحه تلقت تعليمات صارمة
من القيادة لمضاعفة الجهود بغرض إحباط كل محاولات استنزاف الثروة السمكية والحيوانات البحرية النادرة في مقدمتها المرجان. وأسفرت دوريات ومداهمات مصالح المحطة البحرية بالقالة
التابعة للقوات البحرية خلال الـ15 شهرا الماضية، على حجز 70 كلغ من المرجان الرفيع النوعية كان المهربون بصدد شحنها ومنها كميات تخلو عنها. وعن معدات نهب المرجان وهي 37 جهاز تموقع عن طريق الأقمار الصناعية ''جي.بي.أس'' و368 آلات استئصال المرجان وعددا معتبرا من معدات الغطس.
وتورط في عمليات تهريب المرجان 46 شخصا متابعين قضائيا بعدة تهم بينهم تونسي، ضبطوا متلبسين بتهمة الصيد غير الشرعي للمرجان.
وبلغت قيمة المحجوزات 700 مليون سنتيم وهي قيمة المرجان المنهوب، فضلا عن زوارق ومعدات صيد المرجان المحجوزة.
وتقرر حظر صيد المرجان سنة 2001 وهذا للحفاظ على الشعب المرجانية من الانقراض. علما أن هذا الحيوان البحري ينمو بـ 5 مليمتر في السنة ولكي ينمو كاملا يجب أن لا يصطاد على مدار 15 سنة.
من جهة أخرى، أوقفت المصالح نفسها 600 صياد كانوا بصدد شحن أو تسويق كميات معتبرة من السردين في طور النمو المصطاد في أماكن محظورة.

المصدر :الجزائر: سامر رياض
2008-04-14

الخبر

نورالدين خبابه
14-04-2008, 22:34
28 مليار سنتيم في فضيحة جديدة

سلّم موظف بمديرية الفلاحة لولاية النعامة ''للخبر'' ملفا ماليا وإداريا يتضمّن وثائق تشير إلى أن الجهات المعنية بالدعم الفلاحي وكذا لجنة ولائية وافقت على دعم ماليّ، قيمته 28 مليار سنتيم، مقابل استصلاح آلاف الهكتارات بمنطقة عين بن خليل. غير أن شيئا لم يتحقق على أرض الواقع من هذا المشروع.
تشير المعلومات، التي استقتها ''الخبر'' من جهات أمنية وأخرى إدارية، أن هذا الملف يجب أن لا يتحوّل للشجرة التي تغطي ''غابة'' ملفات الفساد الخاصة بالدعم الفلاحي بهذه الولاية.
وقد ارتكز أصحاب هذا الرأي على التوقيف، الذي طال ثلاثة مدراء لهذا القطاع، آخرهم كان الأسبوع الماضي. أما سابقه فمازال يقبع بسجن ولاية الجلفة، بعد أن اتهِم في ملف له علاقة بالمحافظة السامية للسهوب.
أما عن ملف الـ28 مليار، الذي تملك ''الخبر'' نسخة منه، فيقول مفجّره بأن مصالح الدرك والشرطة لولاية النعامة قامت بواجبها، بالتنقل رفقة المعني لمكان الإستصلاح والتقطت عشرات الصور للمكان وعدد من الأنابيب المترامية بهذه المنطقة الصحراوية. غير أن المعني يعتقد أن جهة نافذة تقف وراء ردم هذا الملف، الذي من شأنه أن يفضح أطرافا تتحدث، ظاهريا، عن مكافحة الفساد وتسكت عنه في حقيقة الأمر.
كما سلّم المعني ''للخبر'' محضر اجتماع أشرف عليه الأمين العام الأسبق للولاية، حيث رفض مدير تنفيذي، في هذه الوثيقة، التنازل عن حجم الأراضي المفترض أن تستقبل دعما فلاحيا لم يتحقق لحد الآن.
كما أنها ليست المرة الأولى، التي تنفجر فيها فضيحة بهذا القطاع وبهذه الولاية. إذ يعرف سكان الولاية ملف إعادة غرس 5000 هكتار من أشجار النخيل بمنطقة أم اقرار. غير أن الأمر بقي، لحد الآن، دون متابعة جدية.
والأخطر من ذلك، ذكر صاحب هذا الملف أن جهة رسمية حاولت ثنيه عن تفجير هذا الملف ونصحته بعدم تسليمه لمصالح الأمن والدرك، غير أنه لم يتبع هذه النصيحة، رغم أنه كان يعرف نتائج موقفه، الذي تأكد لاحقا بعد أن تعرض لمضايقات وصلت للعدالة، مشدّدا على أنه سيتحمل كل التبعات مهما كانت، قبل أن يضيف أن النبش في ملف الدعم الفلاحي من طرف لجنة تحقيق محايدة سيكشف العديد من الأمور.


 المصدر :البيض: ب. العرابي
2008-04-14
الخبر

نورالدين خبابه
14-04-2008, 22:41
http://www.elkhabar.com/images/key4press2/police-32.jpg

تركه في مطعم بعد تناوله وجبة الغداء
شرطي يضيّع سلاح كلاشنيكوف بعنابة

كشفت مصادر أمنية لـ''الخبر، بأن سلاح كلاشنيكوف
كان يحمله شرطي ينتمي إلى الفرقة المتنقلة للشرطة القضائية ببرحال بعنابة، اختفى أمس بشكل غريب.
حسب نفس المصادر التي روت تفاصيل الحادثة، فإن الشرطي كان يؤدي واجبه المهني، حيث كان مكلف بضمان الحراسة في حاجز أمني بالقرب من عمارة لعلام ببلدية واد الذهب القريبة من حي الصفصاف، ودخل الشرطي أحد المطاعم الموجود في العمارة لتناول وجبة الغداء لكنه خرج منه تاركا سلاحه من نوع كلاشنيكوف، ليقوم شخص مجهول بسرقته. وقد فتح على الفور تحقيق في حيثيات القضية وصدر في حق الشرطي قرار بالتوقيف التحفظي إلى حين النظر فيما سيسفر عنه التحقيق.
وأضافت ذات المصادر أن مصالح أمن ولاية عنابة كثفت منذ أمس عمليات البحث والتحري عن حيثيات هذه الحادثة الخطيرة خاصة وأنها وقعت في مكان عام وفي حي شعبي معروف لدى سكان المدينة بتسميته القديمة ''جبانة اليهود''، وهو من بين الأحياء التي تنتشر فيها أكبر نسبة من الجرائم والاعتداءات اليومية.
وتقول مصادرنا بأن مصالح الأمن قامت أيضا بتفتيش دقيق للمطعم، وتوقيف جميع من كانوا بداخله من عمال وزبائن، مع إخضاعهم إلى عملية استنطاق واسعة للبحث عن أبسط معلومة قد توصلهم إلى الشخص الذي أخذ السلاح والوجهة التي سلكها، إذ من غير المعقول أن يحمل سلاح بحجم كلاشنيكوف من طرف شخص عادي دون أن يلاحظه أحد. وتضيف المصادر ذاتها بأن جميع عناصر هذه الفرقة المتكونة من ثمانية عناصر قد تمت إحالتهم على التحقيق الداخلي، مع سحب الأسلحة التي كانت بحوزتهم ريثما يتم الفصل النهائي في الملف.


 المصدر :الجزائر: لمياء. ف/ ن. شحتي
2008-04-14

الخبر

نورالدين خبابه
14-04-2008, 22:47
http://www.elkhabar.com//images/key4press2/les-foux-elkhabar_copy2.jpg

5 بالمائة من الجزائريين مختلون عقليا




وقفنا من خلال جولة قادتنا لعدة أحياء بالعاصمة على مدى الانتشار الكبير لأعداد المصابين بأمراض عقلية أو مجانين..
أشخاص غير عاديين، تراهم حينا في غاية الهدوء وأحيانا أخرى في كامل ثورتهم يرعبون المارة ويعنفونهم.
من بين اللذين تعرضوا لاعتداء أحد المصابين بأمراض عقلية، فتاة التقيناها بشارع ديدوش مراد بوسط الجزائر العاصمة، إنها طالبة جامعية
كانت تهم بقطع الطريق المقابل للجامعة المركزية متجهة إلى محاضرتها، لتتفاجأ بأحدهم يصفعها بقوة ويسحبها من شعرها، والغريب أن لا أحد من المارة تدخل لإنقاذها، بل لاذ الجميع بالهروب، خاصة البنات، ولولا تملصها عنوة من بين يديه ودخولها الحرم الجامعي لكان الأمر أكثـر خطورة.
حادثة أخرى وقعت قرب أحد محلات شارع العربي بن مهيدي، وبالضبط أمام محل لبيع الألبسة النسوية، روتها لنا بائعة بذات المحل وقالت
''كنت أهم صباحا كعادتي بتنظيف زجاج واجهة المحل، لأفاجأ بأحدهم يشدني من شعري بقوة ويريد جرّي بيده اليمنى، في الوقت الذي كان يحمل بيده الأخرى قضيبا معدنيا، ولولا تدخل صاحب المحل رفقة اثنين من زملائي الباعة وتخليصي بقوة من بين يديه لكنت ضحيته الأولى في ذلك اليوم''.
عباقرة لكنهم مجانين
نوع آخر من المصابين بأمراض عقلية وجدناه ونحن نجوب شوارع العاصمة، إنهم أشخاص يتقنون التكلم باللغة الفرنسية، تراهم يتفوّهون بجمل يظنها المارة طلاسم، لكن المدقق فيها يستنتج أنها فرضيات مواد علمية ومعادلات رياضيات، بل ومن أولئك المرضى من لاحظنا تحدثه وبصوت مرتفع بلغة إنجليزية جيدة، لنكتشف أن من بين ''مجانين'' الجزائر
أشخاص بلغوا من درجات العلم أعلاها، ليحدث لهم بين عشية وضحاها ما حدث ولكل حكاية خاصة مع الداء وتفسير دقيق لسبب بلوغه إحدى درجات الجنون، كما أن من بين المرضى الذين وجدناهم يجوبون شوارع العاصمة من كان يتولى تسيير حركة المرور
وكأنه شرطي، كيف لا وقد تزود بصفارة تساعده على ما يقوم به، ومثله ذلك المريض الذي كان يزاول تلك المهام عند مخرج نفق الجامعة المركزية، والطريف في الأمر أن المشهد قريب من الشرطي الحقيقي الذي غض النظر عن آخر أراد مزاملته لأنه في غير وعيه وإلا لما قام بذلك.
ويبقى أن نشير إلى أن انتشار هذا النوع من المرضى لم يبق حكرا على أحياء بعينها، بل مس مختلف أحياء الجزائر العاصمة
وهو ما وقفنا عليه بالفعل، بدليل تواجد أعداد كبيرة من المصابين بأمراض عقلية بالـ''سكوار'' و''ساحة الشهداء'' ناهيك عن انتشارهم بأحياء راقية مثل ''حيدرة'' و''تيلملي'' لنعلم بأن العاصمة ومثلها كبريات المدن الجزائرية باتت تعج بالمختلين عقليا.
عن هذا الانتشار الملحوظ لأعداد المصابين بأمراض عقلية، والذي باتت تعرفه مختلف أحياء العاصمة، أكد لنا البروفيسور تجيزة رئيس قسم الأمراض العقلية بمستشفى دريد حسين أن ''التغيرات التي تشهدها حاليا الجزائر مثلها مثل عدد من دول العالم، والممثلة في تضاعف المشاكل الاجتماعية، والذي يقابله بالموازاة تدني القدرة الشرائية للمواطن، جعلت الكثيرين يعيشون حالات عصبية حادة، فالسلع المعروضة للبيع
لا تعد ولا تحصى، وكل ما يطلبه المستهلك موجود، لكن المقبلين على اقتناء كل تلك المواد قلة''. ويضيف ذات البروفيسور قائلا، بينما ''الأغلبية لا تملك القدرة الشرائية التي تمكنها من بلوغ ذلك المستوى من المعيشة..
كل تلك التناقضات وغيرها أثـرت على نفسية الأشخاص، فمنهم من واجهها وبصعوبة، ومنهم من لم يستطع بسبب كثـرة الضغوطات، ليصاب باختلالات عقلية''. والمؤلم في الوضع -يضيف رئيس قسم الأمراض العقلية بمستشفى دريد حسين- أنه لا توجد مصحات كافية لاستقبال هؤلاء المرضى ومعالجتهم.
المستشفيات تختنق
بينت معطيات الخارطة الصحية أن الجزائر تحوي عددا من المراكز المختصة في الطب العقلي، منها ما ورثته عن الاستعمار الفرنسي، ويتعلق الأمر بمستشفى دريد حسين بالجزائر العاصمة ومركز البليدة إلى جانب مستشفى وادي العثمانية بضواحي قسنطينة، وكذا مستشفى سيدي الشحمي بوهران، وهي هياكل تعالج المصابين بالأمراض العقلية، ويتسع دريد حسين وسيدي الشحمي لـ200 إلى 240 مريض للاستشفاء لا أكثـر، ومركز البليدة ووادي العثمانية اللذين لا يحويا سوى عدد يتراوح بين 60 و70 سرير استشفاء، إضافة إلى هذه المراكز شهدت فترة الاستقلال ظهور مراكز أخرى منها مستشفى الشرافة الذي استرجعته وزارة الصحة بداية السبعينيات، حيث كان قبل تلك الفترة عبارة عن عيادة للأمراض الصدرية
تابعة لصندوق الضمان الاجتماعي، إلى جانب مستشفى فرنان حنفي بتيزي وزو الذي يتسع لـ240 سرير.
كما شهدت فترة الثمانينيات فتح وحدات مختصة في علاج الأمراض العقلية، يمثلها كل من مستشفى الرازي بعنابة بشرق البلاد، ومستشفى تيارت بالغرب الجزائري، ومستشفى ورفلة بالجنوب، وكذا مركز عين عباسة بضواحي سطيف، ومركز جبل الوحش بقسنطينة، وهي هياكل يتسع كل منها لعدد من الأسرّة مماثل لسابقتها، أي لا يتعدى 240 سرير، ناهيك عن المستشفيات التابعة للقطاع العسكري، وكذا أقسام الطب العقلي التي تحويها كبرى المستشفيات عبر ولايات الوطن، والتي لا تتجاوز طاقة استيعاب كل منها الـ40 سريرا.
عدد المختلين مرشح للارتفاع
تبقى تلك المؤسسات المذكورة غير كافية نظرا لازدياد أعداد المرضى من سنة لأخرى، وبالتالي كثـرة الإقبال عليها، والذي يصطدم بقلة ملحوظة في العرض، حيث توفر في مجملها 4760 سرير على مستوى الوطن، في الوقت الذي يستقبل فيه مستشفى دريد حسين وحده 2000 حالة سنويا تستدعي الاستشفاء ''المكوث بالمستشفى'' لمدة لا تقل عن 06 أشهر، في الوقت الذي يحوي فيه أقل من 200 سرير موزعة بين قسم الرجال والنساء، علما بأن عدد الذين تستقبلهم الفحوصات الخارجية للأمراض العقلية لذات المستشفى بلغ 20000 ألف فحص سنوي، وهي حالات يؤكد البروفيسور تجيزة أن أكثـر من نصفها يتطلب فترة استشفائية ''لكننا لا نحتفظ إلا بعشر تلك الحالات''، مضيفا أن العدد مرشح للارتفاع مع تفاقم الظواهر الاجتماعية وتزايد عدد سكان الجزائر، والحل يراه محدثنا كامنا في زيادة عدد المستشفيات المختصة في الصحة العقلية، مؤكدا أن الجزائر العاصمة وحدها في حاجة إلى 04 مستشفيات في مثل وزن دريد حسين، لتلبية الطلبات المقدمة سنويا للعلاج من قبل المصابين بأمراض عقلية.
مع الإشارة إلى أن ذات الوضعية تشهدها المستشفيات والمراكز المتوفرة على مستوى الوطن التي ضاقت هي الأخرى بمرضاها إذا ما علمنا بأن مرضى الاختلالات العقلية يمثلون 05 بالمائة من مجموع سكان الجزائر، أو ما يتجاوز المليون ونصف المليون مريض، وهو ما يتطلب -حسب البروفيسور تجيزة- فتح مراكز خاصة بالطب العقلي على مستوى كل ولاية من ولايات الوطن، وما يمثله عدد 48 مركزا.
وعن النتائج المترتبة عن الوضع الذي تعرفه الصحة العقلية بالجزائر، أكد لنا رئيس قسم الأمراض العقلية لمستشفى دريد حسين ''أنهم يلجأون وبغرض إتاحة فرص الاستشفاء لمرضى آخرين، إلى تقليص مدة استشفاء المرضى السابقين، مع متابعتهم بوحدة العلاج الخارجي دوريا، لكن، يضيف قائلا ''تبين أن نسبة كبيرة من هؤلاء المرضى
لا يتابعون العلاج ويتيهون في الطبيعة، وهم من يشكلون خطرا باعتبار أن حالاتهم معرضة للانتكاس لا محالة، وهذا طبعا تحصيل حاصل لتواجدهم بكثـرة عبر شوارع العاصمة وغيرها من المدن الجزائرية، يحدث هذا في الوقت الذي تقدر فيه أدنى مدة للاستشفاء في الدول الأجنبية بـ06 أشهر لتمتد إلى غاية السنة ونصف، في الوقت الذي تشكل ذات الفترة بمستشفيات الجزائر أقصى حد.



 المصدر :الجزائر: روبورتاج: ص. بورويلة
2008-04-14

الخبر

نورالدين خبابه
16-04-2008, 00:51
انتحار شرطي في ظروف غامضة بالأغواط

أقدم شرطي بمديرية أمن ولاية الأغواط، أمس الثلاثاء، على الانتحار بعد العثور عليه ميتا في نزل الشرطة بحي 500 سكن بمدينة الأغواط.
وحسب مصادر مطلعة، فإن الشرطي، البالغ من العمر 42 سنة والمنحدر من مدينة فرندة بولاية تيارت، اكتشف ميتا بعد إصابته برصاصة قاتلة في رأسه.
وقد أمر وكيل الجمهورية لدى محكمة الأغواط بفتح تحقيق حول ظروف الوفاة، حيث تنقل الطبيب الشرعي إلى مكان الحادثة وحرر تقريرا في أسبابها.


 المصدر :ع. إبراهيم
2008-04-16

الخبر

نورالدين خبابه
16-04-2008, 00:53
اختطاف تلميذة بمدينة جامعة

تعرضت تلميذة، تبلغ من العمر سبع سنوات، لعملية اختطاف في ظروف مازالت غامضة، بعد ظهر أمس الثلاثاء، مباشرة بعد خروجها من مدرستها الكائنة بمدينة جامعة في الوادي. اوستنادا إلى مصادر متطابقة، فقد كانت التلميذة عائدة من مدرستها إلى بيت ذويها على الساعة الثانية بعد الظهر، حين اعترضت طريقها عصابة متكونة من سائق السيارة وامرأتين واقتادت معها الطفلة إلى وجهة مجهولة. وقد استنفرت جميع مصالح الأمن بحثا عن الطفلة والخاطفين الذين توجهوا بالضحية إلى وجهة مجهولة.


 المصدر :الوادي: خليفة قعيد
2008-04-16

الخبر

نورالدين خبابه
16-04-2008, 01:04
http://www.elkhabar.com/images/key4press2/ph-9-bouchakour-kh.jpg
صهريج الماء بأكثر من ألف دينار في بوشاقور

تبعد قرية بوشاقور التابعة إداريا لبلدية يسر عن المدينة بخمسة كيلومتر، لكنها تبعد عن التنمية بعشرات السنين، إذ لا يزال سكانها في جزائر 2008 يطالبون بالماء وتعبيد الطريق وجملة من ضروريات الحياة الأخرى.
كانت قرية بوشاقور خلال سنوات الجمر منطقة تنقّل الإرهابيين على اعتبار أنها منطقة ريفية، وأدى هذا الأمر بالعديد من العائلات إلى هجرة ديارها خوفا من بطش الإرهابيين.
كانت أول مشكلة وقفنا عندها وألح السكان عليها هي وضعية الطريق المتدهور التي طالبوا بتعبيدها، خاصة وأنه الطريق الوحيد الرابط بين القرية ومدينة يسر.
وأكد مواطنون أنهم راسلوا السلطات المعنية لأجل التدخل لترميم الطريق، لكن دون جدوى لتزداد تدهورا. ومعها ازداد استياء السكان وحتى أصحاب سيارات النقل الذين أصبحوا يشتكون من وضعيتها كلما تساقط المطر. كما طالب محدثونا بتهيئة المسالك الموجودة داخل المجمعات السكنية التي أصبحت تشكو أيضا من نقص في الإنارة العمومية، ''الأمر الذي جعل المنطقة مخيفة ليلا وليس سهلا على الغريب الدخول الى القرية'' يضيف محدثونا.
استطلاعنا على مستوى القرية التي كان يصعب دخولها منذ بضع سنوات، جعلنا نقف عند فئة الشباب الذي أصبح يعيش حالة يرثى لها بفعل البطالة، فالقليل منهم وهم من فئة المحظوظين يعملون في الفلاحة مع الأولياء، في حين تبقى الفئة الباقية تنتظر منصب شغل. وقد أكد لنا بعضهم ''أن الشباب هنا يطالع الصحافة ويسمع عن برامج مختلف الوزارات فيما يخص تشغيل الشباب والتنمية الريفية، لكن قرية بوشاقور لم يصلها أي من تلك البرامج''، فالقرية لا تزال محرومة من دار للشباب أو غيرها من هياكل الترفيه.
سكان قرية بوشاقور طرحوا مشكل الماء الصالح للشرب أيضا، حيث أصبح صهريج الماء يصل إلى مبلغ ألف ومائتي دينار، وهو مبلغ ليس فى متناول كل العائلات. وتزداد أزمة الماء حدة مع دخول موسم الصيف، حيث يبدأ الأطفال فى رحلة البحث عنه. وأكد السكان أنه من المؤسف وجود الأزمة بالرغم من وجود خزان للماء قريب من القرية.
واغتنم محدثونا الفرصة للتطرق إلى مشكل الخدمات الصحية الغائبة، وأكدوا في هذا الصدد أنهم يواجهون الكثير خلال الحالات الاستعجالية ليلا، فلا وسائل نقل سوى سيارات السكان وجلهم يتجهون إلى مستشفى برج منايل أو الثنية. كما طرحوا مشكل وجود المستوصف بالقرية الذي أنجز منذ 10 سنوات لكنه بقي مغلقا قبل أن يحوله أحد الأشخاص إلى مسكن. مع الإشارة إلى أن هذا المستوصف تعرّض للتخريب خلال سنوات الإرهاب.
من جهته، رئيس جمعية التنمية والسلام، السيد طرفى عبد النور، تحدّث عن تأثر السكان من زلزال ماي 2003، حيث ما زالت بنايات لم ترمم إلى اليوم، كما طالب ببرامج الدعم الريفي وتمكين سكان الريف من الدعم للاستقرار. مشيرا من جهة أخرى إلى تدهور وضعية مدرسة مولود طرفي الابتدائية التي تحتاج إلى ترميم.


 المصدر :بومرداس:ع. أحمد
2008-04-16

الخبر

نورالدين خبابه
19-04-2008, 00:50
http://elkhabar.com/images/key4press2/harraga-elkhabar_copy2.jpg

من ناقلات البترول نحو ''بوسطن'' إلى ''البوطي'' نحو إسبانيا
تفيد الإحصائيات الرسمية بأن أكثـر من 2400 مهاجر غير شرعي تم إنقاذهم في عرض البحر السنوات الثلاث الأخيرة. وانتشل حرس السواحل 147 جثة من البحر بين 2006 و2007.
المزعومة والبرامج الحكومية السطحية الموجهة للشباب.
ومن هذا المنطلق تعكس ظاهرة ''الحراقة'' بالنسبة للمختصين في علم الاجتماع لكن ما يشد الانتباه حقا هو أن الظاهرة تسير تصاعديا كلما تضاعفت فيه مداخيل الجزائر من العملة الصعبة بفضل ارتفاع أسعار البترول، وهو ما يعني أن ظاهرة الشباب ''الحراقة'' والمدافعين عن حقوق الإنسان، حجم الهوة بين واقع يزداد سوءا وبين دولة تستعمل مساحيق ''الماكياج'' لتغطية هذا الواقع عن الأعين.
ليست قضية اجتماعية معزولة بقدر ما هي سياسية بالدرجة الأولى، وعلى علاقة بفشل سياسات التشغيل والنتيجة رسالة واحدة يطلقها الشباب الحراقة لمن يريد من المسؤولين سماعها ''ها هي الجزائر نتركها لكم...''.
صار ساحل ولاية وهران من ''أكبر مصدّري المهاجرين غير الشرعيين''، خاصة الجهة الشرقية التي تعتبر أيضا المورد الرئيسي لمداخيل الجزائر عن طريق تصدير النفط والغاز إلى أوروبا وأمريكا.
هذا الساحل الشرقي كان منذ زمن القبلة التي يتوجه إليها الشباب البائس من أجل ''الهدّة'' التي لا يزال ميناء ''بوسطن'' الأمريكية شاهدا عليها، رغم ما يسجله كاب كاربون وكريستل ومرسى الحجاج هذه الأيام من مآسي الحراقة عن طريق الزوارق الصغير
ة بدل ناقلات البترول الضخمة.
قد يتساءل بعض شباب اليوم ممن لا يعرفون أرزيو وميناءها جيدا، عن مصطلح ''الهدّة''، وسر العلاقة بين أبناء هذه المدينة و''بوسطن'' الأمريكية، فكلاهما معلم من معالم الهجرة السرية بعاصمة المحروقات.
فمصطلح ''الهدّة'' كان الأكثر شيوعا من مصطلح ''الحرفة'' الذي توسّع استعماله في السنوات الأخيرة.
وأما سر ''بوسطن'' الأمريكية فهو تاريخ الهجرة غير الشرعية انطلاقا من ميناء أرزيو، والذي تعرف بعض تفاصيله الناقلة ''بن بولعيد'' التي كانت تقصده وخزاناتها معبأة بالنفط الذي يجلب العملة الصعبة، ومدخنات بئرها وأنابيبها تخبئ شبابا غامروا في السبعينيات والثمانينيات والتسعينيات من القرن الماضي، وعمّروا مدنا أخرى في بلد غير بلدهم.
وعن تاريخ الظاهرة بمدينة أرزيو، فتعود إلى السبعينيات لكن بدرجة قليلة ونادرة جدا، وانتشرت بشكل نسبي في سنوات الثمانينيات لتتسع دائرتها مع منتصف التسعينيات.
غير أنها كانت منحصرة في محاولات التسلل إلى ناقلات الغاز والبترول التي كانت تتوجه إلى نقاط مختلفة من العالم. وفي هذه الفترة الزمنية، كان الشباب يتطلع كثيرا إلى هذه البواخر حين ترسو في عرض البحر، حتى صاروا يعرفونها ويعرفون اتجاهاتها.
وكانت الناقلة البترولية ''بن بولعيد'' الأكثر شهرة. وكانوا يصلونها عبر زوارق صيد أو عجلات هوائية ويتسللون إليها ثم يختبئون في ثناياها إلى غاية ميناء ''بوسطن'' ليجدوا في انتظارهم ''الحرّافة'' الذين سبقوهم ليسهّلوا لهم طريقة التأقلم في الوسط الأمريكي.
وتحولت وجهة شباب أرزيو إلى إسبانيا، بنفس الوسائل، منذ انطلقت عملية تصدير النفايات الحديدية، فمنهم من أدرك الضفة الأخرى وبنى مستقبله هناك، ومنهم من وقع في قبضة الشرطة الإسبانية التي أعادته إلى نقطة الصفر.



 المصدر :وهران: محمد بن هدار
2008-04-19

الخبر

نورالدين خبابه
19-04-2008, 00:56
ليلة زفاف على زورق الموت

السيدة عائشة مهداوي من مواليد 1957 تقطن ببلدة عين البيضاء بوهران، هي أم لثلاثة أولاد، طفلان وبنت، حاولوا جلهم الالتحاق بالضفة الأخرى لكنهم فشلوا.
حوّلتهم ظروف الوطن إلى مشاريع ''حراقة'' بعد أن كانت الأم ترى فيهم مشاريع حياة وأمل.
محدثتنا تعرف كل أسماء المدن المغربية والاسبانية التي يقصدها الحراقة وتكاليف عبور الحدود وركوب البحر على متن زوارق الموت ''البوطي''.
يتملكك شعور وأنت تستمع للسيدة عائشة أن دموعها ستنهمر في أية لحظة. أسرّت لنا أن ما يشغل بالها في الوقت الحالي هو صحة ابنتها الحامل في شهرها الأخير
''اضطررت لبيع كل مصوغاتي لأشتري لها بيتا قصديريا مع زوجها بعين البيضاء بعد ترحيلهم من إسبانيا كمهاجرين غير شرعيين''.
ظنت الأم أن مشاغلها ستنتهي بعد زواج ابنتها الوحيدة صاحبة العشرين ربيعا. لكن تأتي الرياح بما لا يشتهيه ''حنان الأم''. عوض قضاء شهر العسل ككل العائلات الميسورة، قرر العريسان ركوب البحر على متن ''بوطي'' ليلا في ديسمبر 2006، بعد تسديدهم لعشرين مليون رفقة ثمانية آخرين في أحد الشواطئ. كانت هذه المرة الأولى التي تسجل فيها حالة زوج حراقة. تروي السيدة عائشة أنها تلقت مكالمة هاتفية من ابنتها بعد شهر من اختفائها تخبرها أنها في فالنسيا الإسبانية مع زوجها. لكن السلطات الاسبانية رحلتهما ومكثوا في ميناء وهران 24 ساعة، لكن سلطات الميناء رفضت تسلم 60 مهاجرا غير شرعيا دفعة واحدة.
واضطرت السفينة إلى العودة وعلى متنها ''الزوجين الحراقة'' ليمكثا في مركز للمهاجرين السريين بألميريا لمدة أسبوع قبل ترحيلهما مجددا إلى وهران.
لم تخف هذه الأم فرحتها وهي تستقبل ابنتها، بعد عودتها أودعت البنت مع زوجها ملفا لدى البنك الوطني الجزائري لتمويل محل حلاقة، لكن بعد سنة من الانتظار لم تتلق الرد.
قالت عائشة متحسرة ''اشتريت كل اللوازم للمولود الجديد، لكن إحساسي يخبرني بأنها ستعيد مغامرة الحرفة مرة أخرى''.
سألناها لماذا لم تتصل بالمصالح المعنية للحصول على إعانات أو تسهيلات للقروض، ردت ''هل أربعون مليون كافية لإعادة ثقة الشباب في بلدهم؟ كلما أحدّث ولدي الصغير عن إيداع ملف يسخر مني، حدقت هنيهة وقالت ''أصبحت لا أؤمن بأي شيء''.
للتذكير، حكاية عائشة مع الحرفة بدأت ذات يوم من سنة 1995 بعد تلقيها خبر تواجد ابنها البكر في أحد السجون المغربية بتيطوان، تم استدعائها لمدينة مغنية لاستلام ابنها من لدن مصالح الدرك. ارتأت عائشة إلى تزويجه لثنيه عن إعادة المغامرة، وهو اليوم أب لطفلة صغيرة، لكنه لا يزال يبحث عن عمل.
شقيقه الصغير يقاسمه نفس المصير، كرر محاولة الهجرة مرتين، الأولى كانت سنة 2000 ''دخلت إلى التراب المغربي على ''طريق الوحدة'' وبحثت عن ابني في مدينة تيطوان وطلبت مقابلته لكنهم رفضوا، وبعد تحويله إلى سجن وجدة دفعت 200 درهم غرامة ودخلت برفقته للجزائر''. لكنه أعاد محاولته مرة ثانية سنة 2002، وبعد قضائه شهرين في السجن بالمغرب، تلقت الأم استدعاء آخر للتقرب من مصالح الدرك بمغنية لاستلام ابنها بعد ترحيله إلى الجزائر.


 المصدر :وهران: بن صالح جعفر
2008-04-19

الخبر

نورالدين خبابه
20-04-2008, 00:01
نقل أول أمس الشاب، لخميسي. ع، على جناح السرعة من برج بوعريريج إلى مستشفى مصطفى باشا بعدما عجز أطباء برج بوعريريج عن إسعافه

إثر إقدامه على محاولة بتر عضوه التناسلي احتجاجا على حالته الاجتماعية المزرية، " النهار" انتقلت للمستشفى و التقت الشاب الذي أصبح حديث العام و الخاص بولاية برج بوعريريج. دخلنا قاعة العناية المركزة فوجدنا الشاب "ع .لخميسى"، 23 سنة، طريح الفراش، وهو نصف واع، كان بجواره والده ، الذي مازال تحت صدمة الحادث، و رغم وجوده في حالة نفسية و صحية متدهورة إلا أنه أبى إلا أن يفتح قلبه لـ"النهار" ويتحدث عن ما قام به و إيصال رسالته للسلطات، التي اتهمها بالتمييز الجنسي.
- خميسي: كنت أحلم بارتداء البذلة الزرقاء غير أن ذكورتي منعتني
- الوالد: ابني ضحية من بين آلاف ضحايا البطالة والإقصاء الاجتماعي
وبدا لخميسي متعبا و متأثرا بما حدث له وهو يروي بعض ما عاشه بصعوبة، و كشف عن الأسباب التي دفعت به للقيام بهذا العمل الغريب، قائلا " البطالة و الأوضاع الاجتماعية المزية هي التي دفعتني للقيام بذلك"، و روى لنا أنه طرق جميع الأبواب باحثا عن عمل شريف يعيل به عائلته الفقيرة المتكونة من عشرة أفراد و التي تعتمد فقط على معاش الأب من التقاعد الذي لا يسمن و لا يغني من جوع.
و بصوت خافت و بصعوبات في النطق قص علينا الشاب كيف تنقل بين العديد من المؤسسات بالولاية التي يقطنها طالبا عملا، لكن كل مرة كان طلبه يقابل بالرفض بينما توظف نفس المؤسسات الفتيات فقط دون الرجال، و خاصة سلكي الشرطة و الدرك، حيث كان الشاب لخميسي يحلم بارتداء البذلة الزرقاء أو الخضراء مقتديا بأخيه الأكبر، لكن طلبه بالانخراط في صفوف الأمن الوطني قوبل بالرفض.
و أمام هذه الحالة النفسية الصعبة ،أصيب الشاب باليأس و الإحباط فقرر الانتقام من ذكورته التي كانت تعيقه عن العمل، فقصد أحد حقول المنطقة أين جاءته فكرة التخلص من عضوه الذكري فحاول بتر ذكره بواسطة آلة حادة، و أمام النزيف الحاد نقله سكان المنطقة على جناح السرعة إلى مستشفى الولاية، أين عجز الأطباء على إيقاف النزيف و جراحة العضو التناسلي للشاب، و رفضت المستشفيات المجاورة استقباله حتى اليوم التالي، حيث وافقت إدارة المستشفى الجامعي مصطفى باشا على استقباله، و قام الدكتور "لكحل" بجراحته و هو الآن في حالة أحسن و قد يغادر المستشفى في الساعات القادمة.
من جانب آخر أكد والد الشاب لخميسي لـ"النهار" أنه لا يزال تحت وقع الصدمة و قال انه في حياته لم يسمع بمثل هذه التصرف الشاذ، و بدا لنا السيد عابد غاضبا عن ما حدث لولده، و قال إن الأوضاع الاجتماعية المزرية التي يعيشها الشباب هي التي تدفعهم للقيام بمثل هذه التصرفات التي لا تشرف الوطن و لا الأولياء ، و حمل السلطات مسؤولية ما حدث لولده ، و قال لـ "ا لنهار " إن ابني ضحية من بين ألاف الضحايا للبطالة و التهميش و الإقصاء الاجتماعي، الذي يتعرض له الشباب في بلادنا و إلا كيف نفسر قيام هؤلاء الشباب برمي أنفسهم للهلاك في البحر أو محاولة انتحارهم" .

18-04-2008
سامي سي يوسف

النهار

نورالدين خبابه
21-04-2008, 20:42
طفل يستفيد من قطعة أرض سعرها 3 ملايير

كشفت مصادر قضائية لـ''الخبر'' تفاصيل فضيحة تبديد مئات الهكتارات
بخمس مستثمرات فلاحية في بلدية الدرارية بالعاصمة
تورّط فيها ما لا يقل عن 65 شخصا، منهم منتخبين وفلاحين وموثقين، علاوة عن الرئيس الأسبق للبلدية.
أغرب ما في هذه الفضيحة استفادة قاصر لا يتجاوز عمره 12 سنة من قطعة أرض سعرها في سوق العقار لا يقل عن 3 ملايير، والفضيحة توجد اليوم بين يدي العدالة.
دارت أطوار نفس السيناريو ببلدية الرويبة التي يوجد 10منتخبين سابقين بمجلسها البلدي في السجن بتهم تبديد العقار والمال العام، وببوزريعة تورط 19شخصا في فضائح النصب والاحتيال واستنزاف أملاك الدولة العقارية، من بينهم 8 موظفين بالبلدية، أربعة منهم يوجدون في السجن وآخرون تحت الرقابة القضائية.
وفي بلدية بابا أحسن، سيتم استدعاء 15 شخصا من بينهم منتخبين وأسماء من العيار الثقيل تحصلوا على قطع أرضية فلاحية بطرق غير قانونية، ويأتي هذا أسبوعين فقط من إيداع رئيس وأمين عام البلدية السجن. أما في بلدية الدرارية بالعاصمة، فقد تورط في الفضيحة 65 شخصا في مقدمتهم الرئيس الأسبق للبلدية ومسؤولي خمس مستثمرات فلاحية، وممثل الفرع الفلاحي للبلدية، وأصحاب وكالتين عقاريتين بالدرارية وأربع موثقين ببلديات باب الوادي والشراقة وبرج الكيفان، إلى جانب أربعة من أقرباء رئيس البلدية والبقية من المستفيدين.
انكشفت أولى خيوط الفضيحة، حسب مصادر ''الخبر''
بعد وقوع قرارات استفادة من قطع أرضية موقعة من طرف رئيس البلدية الأسبق للدرارية بعد ثلاث سنوات من انقضاء عهدتة التي امتدت بين سنتي 1997 و2002
بين أيدي محققي فصيلة الأبحاث للدرك الوطني بباب جديد.
بعدها وبتسخيرة من وكيل الجمهورية، داهم عناصر فرقة الأبحاث منزلي المتهم الرئيسي وهو رئيس البلدية الأسبق وعثرت بحوزته على أكثر من 20 قرار استفادة من قطع أرضية وكان من بينها قرارات موقعة على بياض وعثر على هذا العدد بكلا المنزلين على اعتبار أن المتهم له زوجتين.
ورغم محاولات رئيس البلدية التنصل من التهم الموجهة إليه، غير أن توسيع التحقيقات كشفت بأن المتورطين الـ 65 في مقدمتهم أربعة موثقين، كانوا يحررون عقود بيع وتنازل موثقة بناء على قرارات استفادة
وهو ما يتعارض مع مذكرة الغرفة الجهوية لموثقي الوسط.
وتبيّن خلال التحقيق أن ابن طليقة المتهم الرئيسي تحصّل على قطعة أرض بموجب قرار استفادة، رغم أن سنه لم يكن يتجاوز الـ 12 سنة وهي القطعة التي لا يقل سعرها حاليا في سوق العقار عن 3 ملايير سنتيم .
وكان من بين شركاء رئيس البلدية منتخبي المجلس جميعهم باستثناء منتخب واحد تحصّل كل منهم على 12 قطعة أرضية مقابل غض الطرف عما يقوم به رئيس البلدية من عبث في العقار. ومن بين المتورطين أيضا أصحاب المستثمرات الفلاحية الخمس
التي تحولت أراضيها الخصبة إلى ورشات بناء ويتعلق الأمر بكل من مستثمرات السبالة وقاصيطو ودرارية مركز وبجيجة وقراف، استفاد كل عضو بها من ثلاث إلى أربع قطع أرضية مساحتها الإجمالية لا تقل عن ألف متر مربع.
وحتى ممثل الفرع الفلاحي للبلدية تورط هو الآخر في الفضيحة، فقد كان يشارك ويحضر عمليات التقسيم ويشرف عليها. وبالمقابل كان يتحصل على نصيبه من العقارات، كما كان عددا معتبرا من القطع يعرض لدى وكالتين عقاريتين بالدرارية.
وقد وجهت للمتورطين تهم تكوين جمعية أشرار والتزوير واستعمال المزور في محررات رسمية وإدارية والتعدي على أملاك عقارية وممارسة السلطة العمومية ومهامها بعد انقضائها قانونا ووضع في خانة الضحايا مديريتي الفلاحة وأملاك الدولة والبلدية.


 المصدر :الجزائر: سامر رياض
2008-04-21

الخبر

نورالدين خبابه
22-04-2008, 09:56
بطال يحاول الانتحار

حاول شاب بطال يبلغ من العمر 28 سنة، أمس، وضع حد لحياته باستعمال البنزين، بغرض إضرام النار في جسده، في حي 728 مسكن بمدينة الأغواط.
وقد نقل الشاب إلى مستشفى احميده بن علجية بالأغواط، ونظرا لخطورة حالته تم تحويله إلى مصلحة الحروق بأحد مستشفيات العاصمة
فيما فتحت مصالح الشرطة تحقيقا في القضية.


 المصدر :الأغواط: ب. و
2008-04-22

الخبر

نورالدين خبابه
22-04-2008, 09:58
توقيف قاضية بمحكمة باتنة

تلقت قاضية تعمل بمحكمة باتنة، مؤخرا، قرارا بالتوقيف التحفظي عن العمل، إثـر قيامها بإصدار حكم قضائي بعشر سنوات سجنا غير نافذ
في حق متهم بحيازة كيلوغرام ونصف من المخدرات.
ويأتي هذا التوقيف كإجراء تحفظي في انتظار إحالة ملفها أمام المجلس الأعلى للقضاء.


 المصدر :ش. زفادة
2008-04-22

الخبر

نورالدين خبابه
06-05-2008, 11:28
أطفال يعثـرون على قنطار من المخدرات بشاطئ الغزوات

فتحت مصالح الشرطة بأمن دائرة الغزوات تحقيقا في كمية المخدرات التي عثر عليها أطفال بالصدفة يوم أمس، بشاطئ مدينة الغزوات.
وكانت الكمية المقدرة بقنطار وعشرين كلغ من الكيف المعالج مخبأة بأكياس قريبا من الشاطئ المذكور.
وعادة ما يختار المهربون ميناء الغزوات،لترحيل المخدرات نحو إسبانيا. كما تطرح تساؤلات حول العلاقة بين البضاعة المحجوزة صدفة والقناطير الثمانية المحجوزة منذ أيام بقرية بن كرامة.


 المصدر :تلمسان: ن. بلهواري
2008-05-06

الخبر

نورالدين خبابه
12-05-2008, 00:23
العثور على جثة طالب مشنوق بالحي الجامعي ''بوخالفة''

عثـر أعوان الحماية المدنية بتيزي وزو، بعد زوال أمس الأحد، على طالب جامعي مشنوقا بالحي الجامعي للذكور ببوخالفة، وهو طالب في السنة الثانية بكلية الحقوق. وفتحت مصالح الأمن تحقيقا للتعرف على أسباب هذه الوفاة وإن كان ذات الطالب قد انتحر أو قتل.


 المصدر :
2008-05-12

الخبر

نورالدين خبابه
12-05-2008, 21:43
أستاذ ثانوي يطعن والده ببلدية الكركرة


في سابقة هي الأولى من نوعها قام صباح أمس أستاذ سابق بثانوية صالح بن مهنة ببلدية كركرة التابعة لدائرة تمالوس غرب ولاية سكيكدة بطعن والده بعدة طعنات بواسطة سكين حاد.

ويتعلق الأمر بالمدعو "ق.ي" البالغ من العمر 36 سنة كان يشتغل أستاذ بالثانوية قبل أن يتوقف عن العمل بسبب مرض عقلي أصابه، وقد أصيب والد المعتدي وهو شيخ قارب العقد الثامن من العمر بجروح بليغة نقل على إثرها إلى مستشفى مدينة القل البعيد بعشرة كيلومترات أين مازال ماكثا هناك و في غيبوبة بمصلحة الإنعاش، من جهتها مصالح الدرك الوطني لذات البلدية فتحت تحقيقا موسعا في القضية.
ب.ر

SawtAlahrar في 7-5-1429 هـ

نورالدين خبابه
19-05-2008, 00:06
http://elkhabar.com/images/key4press2/elkhabar-achlaf.jpg

عجوزان في العقد العاشر يطالبان بالمساعدة




يعيش الشيخ اشلاف عبد الرحمان، الذي يقارب سنه الـ 100 عام رفقة زوجته في بلدية قدارة، في وضعية مزرية تتطلّب مساعدتهما والتدخل العاجل جراء المرض الذي ألزم العجوز الفراش. وضعية العجوزين اللذين حرما من حاسة السمع، أجبرتهما على قضاء ما تبقى من حياتهما وحيدين أمام ثقل الحياة، لا ينتظران سوى أبواب الرحمة.
وتبين من خلال ملف الزوجين أنهما راسلا مديرية الحماية الاجتماعية ومصالح أخرى لإيجاد حل لوضعيتهما لكن دون جدوى، مكتفيين بما تجود عليهما يد أحد فاعلي الخير الذي عمل ما باستطاعته. وهو الذي أبلغ الجريدة بوضعية الشيخين، لعل وعسى ينظر إليهما المعنيون بعين من الرحمة.
العجوزان اللذان طالبا بحقهما في الإعانة والتكفل، وقد وجّها رسالة إلى الرئيس بوتفليقة يقولان في إحدى فقراتها ''سيدي الرئيس، إننا نناشدكم بإيجاد حل ولو بحقنة مسمومة وهذا راحة لنا''.


 المصدر :ع. أحمد
2008-05-19

الخبر

نورالدين خبابه
19-05-2008, 08:28
العثور على جثتي اثنين من الحرافة وقارب مطاطي بسواحل تيبازة

عثر حراس السواحل بولاية تيبازة، على جثتي حرافة ألقت بهم أمواج البحر اليومين الأخيرين بين شاطئ كوالي وشنوة.
وشرعت فرق حراس السواحل بشرشال في البحث بشأن فوجين من الحرافة خرجوا مؤخرا من ولايتي مستغانم والعاصمة.
وأشارت مصادر متطابقة إلى أن جثة أحد الحرافة تم التعرف عليها وهي للمدعو س. عبد الله والذي يبلغ من العمر 22 سنة يدرس بالسنة الثانية جامعي من ولاية مستغانم.
وأفادت مصادرنا بأن الجثة عثر عليها حراس السواحل على بعد 2 كم شمال شنوة على بعد أمتار من قارب مطاطي استعمل من طرف الحرافة في رحلتهم.
وفي حدود الساعة الواحدة من صباح أمس، قامت فرقة الغطاسين التابعة للمديرية الولائية للحماية المدنية بتيبازة، بانتشال جثة متعفنة لحراف آخر عثر عليها من طرف صياد بساحل كوالي بالمخرج الشرقي لمدينة تيبازة بعد أن علقت بشباكه. ولم يتم التعرف على هويتها التي تواصل مصالح حراس السواحل التحقيق حولها.
وتواصل فرق حراس السواحل بشرشال البحث عن جثث حرافة آخرين بعد بلوغها معلومات بشأن خروج فوج من الحرافة مشكّل من ثمانية أشخاص من 12 يوما بالساحل الغربي للوطن وفوج آخر خرج مؤخرا من العاصمة تجري التحقيقات لتحديد عدد الأشخاص المشكلين له وهو نفس الفوج الذي يكون قد استعمل القارب المطاطي الذي عثر عليه من طرف حراس السواحل بتيبازة مساء أول أمس بالقرب من جثة الحرافة.


 المصدر :تيبازة: ب. سليم
2008-05-19
الخبر

نورالدين خبابه
24-05-2008, 10:53
انتشال جثة الطفل الغريق بالواجهة البحرية ببواسماعيل

تمكنت فرقة الغطاسين التابعة لمصالح الحماية المدنية لولاية تيبازة، مساء الأربعاء الماضي، بمعية حراس السواحل من انتشال جثة الطفل غربي كريم، القاطن بحوش الصابون بأعالي بلدية بواسماعيل بعد ثلاثة أيام من البحث. وكان الطفل البالغ من العمر 13 سنة والذي يدرس بالطور المتوسط قد سقط من أعالي كاسرات الأمواج بالواجهة البحرية ببواسماعيل، عندما كان رفقة أصدقائه يصطادون.


 المصدر :
2008-05-24

الخبر

نورالدين خبابه
24-05-2008, 10:55
شيخ في الثمانين ينتحر ببجاية

وضع شيخ يبلغ من العمر 81 سنة في بلدية بني مليكش في بجاية، نهاية الأسبوع الماضي، حدا لحياته شنقا بعدما ربط نفسه إلى جذع شجرة للزيتون. تعود أسباب قدوم الضحية على الانتحار، حسب مصالح الدرك الوطني، التي قامت بالتحقيق في القضية، إلى معاناة الأخير من إحباط نفسي بعد فقدانه لزوجته وابنته في ظرف لا يتعدى 45 يوما. وتعد هذه الحادثة الأولى المسجلة في الولاية طيلة السنوات الأخيرة، حيث لم يسبق لذات المصالح أن عالجت حادثة انتحار شخص في نفس العمر باعتبار أغلب المنتحرين شبابا.


 المصدر :بجاية: ز. لخضاري
2008-05-24

الخبر

نورالدين خبابه
24-05-2008, 10:56
العثور على جثة طفل في السوفر

عثـر في حدود السابعة من مساء أول أمس على جثة طفل يدعى (غ.ع ـ 4 سنوات) بطريق الفايجة بالمخرج الجنوبي لمدينة السوفر، بولاية تيارت، يكون توفي متأثـرا بجروح على إثـر ضربات يكون قد تلقاها من مختطفيه.ولم تشر مصادر محلية إلى أسباب هذه الحادثة .


 المصدر :تيارت: محمد رابح
2008-05-24

الخبر

نورالدين خبابه
24-05-2008, 17:37
اختطاف موظفة ضرائب بوهران في ثاني عملية خلال أسبوع
التلميذة المختطفة بتلمسان كانت حاملا في الشهر الثاني



عثر أفراد فرقة الدرك الوطني بحمام بوحجر بعين تموشنت مساء الأربعاء الماضي، على فتاة قرب مقبرة في حالة يرثى لها، وتبين من التحقيقات الأولية معها أنها تبلغ من العمر 18 عاما وهي موظفة بمصلحة الضرائب بوهران تم اختطافها من طرف مجهولين كانوا على متن سيارة مرقمة بولاية وهران، بمدينة تليلات قبل نقلها إلى حمام بوحجر بعين تموشنت ورميها هناك. ولا يتوفر المحققون في القضية على معلومات أخرى لتواجد الفتاة في حالة نفسية صعبة.

وتأتي هذه القضية بعد حوالي يومين من اختطاف 3 تلميذات بباب العسة بمدينة الغزوات قرب الإكمالية التي يدرسن بها، وتوصلت التحقيقات التي قامت بها فرقة الدرك الوطني بباب العسة إلى أن إحدى التلميذات المختطفات كانت حاملا في الشهر الثاني، فيما تعرضت زميلتها للإغتصاب في نفس اليوم، وكان وكيل الجمهورية لدى محكمة الغزوات قد أمر في ساعة متأخرة من الأربعاء الماضي، بإيداع الخاطفين الثلاثة الحبس أحدهم ابن رئيس بلدية باب العسة بتهمة تكوين جمعية أشرار، الاغتصاب، الاختطاف، إبعاد قاصر وتحريض على الفسق والدعارة، حيازة واستهلاك مخدرات وحمل سلاح محظور.
وتفيد المعلومات المتوفرة لدى "الشروق اليومي" أن الضحيتين (أ.س) و(ب.ف) البالغتين من العمر 16 عاما كانتا متوجهتين صباح الثلاثاء إلى إكماليتهما بباب العسة في حدود الساعة الثامنة صباحا عندما اعترضت سبيلهما سيارة من نوع رونو 21 على متنها 3 شباب (م.أ) و (ب.ع) و(م.ح) طلبوا منهما الركوب واستجابت التلميذتان دون مقاومة وتوصلت التحقيقات لاحقا إلى أنهما كانتا على علاقة باثنين منهم، حيث تنقلوا إلى غابة شايب راسو بباب العسة ومكثوا هناك إلى غاية الساعة الثالثة بعد الزوال ليقوم المدعو(م.ح) بالاتصال بالمدعوة (أ.هـ) وهي طالبة في الثانوية ومترشحة لامتحان البكالوريا التي التحقت بهم بالمكان المسمى "دالوح" بنفس الغابة إلى غاية اليوم الموالي، حيث تم توقيفهم جميعا من طرف أفراد الدرك الوطني لباب العسة خلال عملية تمشيط الغابة بعد الشكوى التي تقدم بها أولياء الفتيات لدى مصالح الشرطة رافقتها حالة استنفار قصوى بعد أن أثارت العائلات مخاوف من تحويلهن إلى المغرب على خلفية تفكيك عصابة مختصة في الخطف والمتاجرة بالأعضاء البشرية وتجند الأهالي في عملية بحث واسعة.
وعثر أفراد الدرك لدى الموقوفين على كمية 2 غ من الكيف المعالج وسلاح محظور(خنجر) وأسفرت التحقيقات ومعاينة الطبيب الشرعي عن تعرض إحدى المختطفات إلى الاغتصاب في نفس اليوم، بينما كانت التلميذة الثانوية حاملا في شهرها الثاني، أما الثالثة فلم تتعرض لإعتداء جنسي وقد أثارت هذه القضية مخاوف لدى أولياء التلاميذ الذين قاموا في وقت سابق بمرافقة صغارهم خوفا من اختطافهم من طرف شبكة "مصطفى المروكي" ليتحولوا على مرافقة الكبار منهم ومراقبتهم.

2008.05.23

نائلة ب
الشروق

نورالدين خبابه
26-05-2008, 09:03
http://elkhabar.com/images/key4press2/32-6_copy.jpg
أحد أقارب العائلة يبتر رأس الرضيع أيوب

اهتز سكان حي قواجلية بمدينة عين مليلة في أم البواقي صباح أمس، على وقع جريمة قتل بشعة راح ضحيتها رضيع عمره 11 شهرا، والذي تم فصل رأسه عن جثته بآلة حادة، قبل أن يُترك سابحا في دمائه قرب منزل لعائلة ''بعداش''.
أكدت جدة الضحية، في لقاء خصت به ''الخبر''، أن الجاني، الذي تم التعرف عليه والذي يبلغ من العمر 36 عاما وهو قريب للعائلة، قام بإخراج الطفل ''أيوب'' مؤكدا لأمه أنه سيلعب معه فقط ويعيده.
وبعد مدة خرجت الأم للبحث عن ابنها الوحيد ''أيوب'' الذي تفصله أيام قليلة عن عامه الأول، لتصدم وتملأ المنطقة بالصراخ بعدما وجدته جثة هامدة، وقد فصل عنها الرأس.
وأضافت الجدة أنهم لم يجدوا أثـرا لأداة الجريمة ولا الجاني الذي لاذ بالفرار إلى مكان مجهول، بعد تنفيذ الجريمة التي اهتزت لها مدينة عين مليلة بأكملها، واستنفرت لها مصالح الأمن كل أجهزتها، للبحث عن مرتكب الجريمة، بعدما تم تزويدها من قبل عائلة الضحية بصورته، في وقت نقلت فيه جثة ''أيوب'' إلى مستشفى عين مليلة قبل أن يتم تحويله إلى قسنطينة. وقد أكد أفراد العائلة أنه لا توجد أي خلافات مع الجاني، ليبقى الغموض قائما حول المبررات التي تقف وراء هذه الفعلة.


 المصدر :أم البواقي: س. مونيا
2008-05-26

الخبر

نورالدين خبابه
26-05-2008, 21:29
شبكة تختطف المراهقات وتبيعهن في الملاهي والحانات


تمكنت مصالح الأمن الحضري، التابع لحي بوخضرة بعنابة ليلة أمس، من القبض على شبكة تنشط في مجال اختطاف وتهريب المراهقات والفتيات بصفة خاصة، وبيعهن للحانات والملاهي الليلية، تتزعمها بعنابة امرأة، تبلغ من العمر ستين سنة.

الشبكة حسب التحريات الأولية، تنشط في مجال جمع المراهقات والفتيات اللواتي يبلغن من العمر 12 إلى 15 سنة، تتكون حسب التحريات الأولية من امرأة وفتاة، تعمل على الإطاحة بالفتيات عن طريق إغرائهن بالمال والهدايا والأصدقاء الوسيمين والأغنياء والتربص بهن عن طريق الفتاة الناشطة بالشبكة، وذلك بمصاحبتهن والتقرّب منهن ثم إحضارهن لأحد المنازل المخصّصة في إطار البناء الذاتي. وهناك، تتربص مجموعة من الرجال بهن بعد تخذيرهن، وحال ما تتمكن منهن، والنيل من شرف المختطفة، يتم بيعها للحانات أو لملهى ليلي، سواء داخل الولاية أو خارجها.
وكشفت خيوط عمل هذه الشبكة أول أمس، حيث تقدم أهل إحدى المقيمات بحي بوخضرة، بشكوى مفادها أن ابنتهم (س. ن) البالغة من العمر 14 سنة، ذهبت لتمتحن بالمركز الوطني للتعليم بالمراسلة، إلا أن اليوم مضى بكامله ولم تعد إلى المنزل، في حين أن الفتاة متعوّدة على الدخول للمنزل منتصف النهار بالضبط، وبعد إخطار مصالح الأمن الحضري، انتشر أفراد العائلة، وبطريقتهم الخاصة للبحث عن الابنة المفقودة لمدة يومين كاملين، والتي لم يتبين إن كانت مختطفة أو مختفية بإرادتها، وبعد بحث حثيث طيلة اليومين، تمكنوا بفضل إحدى زميلاتها التي وجهتهم لأحد المنازل الواقعة بسيدي عاشور من اكتشاف مكانها داخل خزانة كبيرة.. إذ باغت أفراد العائلة المنزل الواقع بسيدي عاشور بإحدى منازل البناء الذاتي، حيث وجدوا ابنتهم (س. ن) فاقدة للوعي، وفي وضعية حرجة، فداهم أحد الإخوة منزل المرأة مسرعا في اتجاه الخزانة لينتشل أخته، في حين سارعت الفتاة الموجودة مع المرأة للهروب إلى الخارج، إلا أن أخ الطفلة المختطفة أوقفها رفقة العجوز وأخطر الشرطة التي احتجزتهما إلى حين استكمال التحقيق. وقد حوّلت الطفلة على جناح السرعة إلى مصلحة الاستعجالات بابن سينا بعنابة، وهي حاليا فاقدة للوعي، فيما حولتها المصلحة المعنية إلى مصلحة طب النساء لمعرفة إن كانت قد تعرضت للإغتصاب.



2008.05.26

سامية ش
الشروق

نورالدين خبابه
01-06-2008, 20:59
http://www.akherkhabar.net/images/thumbnails/Sakhen_Jiddan/turkey_murder_ca34f4a3d97d383c619ef2c886a29152.jpg

شاب يقتل والدته ويعرض جثتها على الإنترنت


صورة للشاب حين القاء القبض عليه وإخراج بقايا والدته من المنزل




ألقت الشرطة التركية في مدينة بورصا القبض على شاب عمره 17عاماً اقدم على قتل والدته آسية ( 46عاماً) اثر نقاش حاد نشب بينهما. وأفادت مصادر قريبة من الشرطة ان الشاب الذي ينتمي الى جماعة عبدة الشيطان صوّر جثة والدته ونشرها في موقع فيس بوك الإلكتروني شارحاً دقائق الجريمة الشنعاء التي ارتكبها.

وأفادت المعلومات أن المذكور كان قد نشر قبل فترة قصيرة في الموقع الإلكتروني استطلاع رأي بعنوان (كيف أقتل أمي) صنّفه على الشكل التالي: 1- ذبحاً، 2- خنقاً، 3- بالرصاص، 4- بالسم، وقام بقتل والدته طعناً بالسكين وفي اليوم التالي قطعها إلى أجزاء وخبأها داخل أكياس نايلون ثم طلب من صديق له المساعدة على رميها في البحر إلا أن صديقه أبلغ الشرطة التي قبضت على القاتل.

واللافت للنظر تزايد أحداث قتل الأمهات بتركيا في الفترة الأخيرة على أيدي أبنائهن وبناتهن حيث بلغت ستة حوادث قتل خلال أربعة أشهر فقط، ويعزو الخبراء هذه الأحداث إلى الابتعاد عن القيم المعنوية والتهالك على القيم المادية.
صحيفة آخر خبر

نورالدين خبابه
03-06-2008, 10:20
جريمة كل 6 ساعات بالمدية
http://elkhabar.com/images/key4press2/gendareme-khabar.jpg
تكشف حصيلة نشاطات الدرك الوطني خلال الثلث الأول من السنة الجارية، تناميا معتبرا في مجال الإجرام بشتى أصنافه، حيث انتقل المعدل من جريمة كل ثماني ساعات إلى جريمة كل ست ساعات.
سجل تطور ملحوظ في الجرائم العائدة إلى الفئات غير المقصاة اجتماعيا، كالموظفين والعمال، فيما لوحظ استقرار في عدد الجرائم التي تورط فيها بطالون وأصحاب المهن الحرة، فيما تنامى عدد الاعتداءات على الأصول، والجرائم المتورطة فيها نساء، ما يوحي بتقدم في تفكك الأواصر العائلية والنسيج الاجتماعي تحت آثار الأزمة الأمنية وتراجع وتيرة الاستقرار في الوسط الريفي.
كما أصبحت حوادث المرور أكثـر إيلاما من قتيل كل 10 أيام في الثلث الأول من السنة الماضية إلى قتيل كل خمسة أيام في نفس الفترة من العام الحالي، فيما بقي معدل الجرحى مستقرا في ثلاثة ضحايا كل يوم، مع زيادة في عدد الحوادث من 195 حادث إلى 225 حادث بين الفترتين، وهو ما فسرته مصالح الدرك بتزايد عدد المركبات وكثافة المرور العائدة في بعض المحاور الرئيسية إلى تحسن الوضع الأمني، وهو ما تدل عليه أيضا حصيلة العقوبات المسجلة خلال الفترة ذاتها، من 11غرامة مالية كل ساعة بداية سنة 2007 إلى 14 غرامة كل ساعة خلال الفترة ذاتها من هذه السنة.

 المصدر :المدية: ص. سواعدي

2008-06-03
الخبر

نورالدين خبابه
04-06-2008, 10:54
http://www.echoroukonline.com/ara/thumbnail.php?file=meserable2255_254972591.gif&size=article_medium
5 مراكز جهوية لاستقبال 31 ألف مشرد

قررت الحكومة بصفة رسمية القضاء على ظاهرة انتشار المتشردين عبر الشوارع وأحياء المدن الكبرى، إذ أنه سيتم إنشاء 5 مراكز جهوية لإستقيال المشردين من دون مأوى، وذلك بعد أن وصل العدد الإجمالي للمتشردين إلى 31 ألف متشرد .

* البطالة بولاية تمنراست تبقى عند حدود 15.4

وحسب مشروع المرسوم التنفيذي القاضي بإنشاء مصلحة المساعدة الاجتماعية الإستعجالية المتنقلة، فإن الحكومة ستتكفل بداية من دخول مشروع المرسوم التنفيذي حيز التطبيق، فإن هذه المؤسسة الإدارية ستتكفل بالفئة المشردة من دون مأوى، والتي تعاني من وضعية هشة، وقال أن هذه المصلحة ستتكفل بنقل هؤلاء لمراكز الإيواء، قبل أن تتكفل بوضعيتهم خلال المرحلة الانتقالية ما بين جمعهم من الشوارع وضمان إيوائهم بالمراكز المخصصة لذلك.
وقال وزير الإتصال، عبد الرشيد بوكرزازة، خلال الندوة الصحفية الأسبوعية المخصصة لعرض أهم محاور برنامج الحكومة، أن آخر الأرقام التي قدمها وزير التضامن الوطني، جمال ولد عباس، تؤكد وجود 31 ألف مشرد، وهو رقم كبير إذا ما قورن بالآليات التي أوجدتها الحكومة من أجل التضامن مع الفئات الهشة.
في سياق مغاير، كشف ممثل الحكومة أن هذه الأخيرة قررت استئناف السماع لولاة الجمهورية، وقال بأن الحكومة كانت قد استمعت في وقت سابق الى 14 واليا، ويتعلق الأمر بولايات الهضاب العليا والجنوب، موضحا بأن مرد هذا التركيز هو حرص الحكومة على متابعة البرامج الخاصة بالتنمية في ولايات الجنوب وولايات الهضاب العليا، واعترف بوكرزازة بأن عددا من المشاريع تسجل تأخرا وبحاجة الى إيجاد سبل لدعمها.
وأضاف منشط الندوة الصحفية، أن الحكومة وقفت في الواقع على حقيقة أن عددا كبيرا من الخيارات غير قابلة للتجسيد، وأضاف أنه في هذا الإطار حولت عددا من المشاريع السكنية التي كانت مبرمجة في إطار السكن التساهمي الى صيغة السكن الريفي، وذلك ضمن سياق تصحيح الخيارات، وهذا بالنسبة لولايات الهضاب العليا، أما بالنسبة لولايات الجنوب، فالحكومة قررت تحويل مقدار غلاف مالي مخصص لـ1500 وحدة سكنية، الى ترميم السكنات الهشة، إذ أنه سيتم دعم أصحاب السكنات الهشة لترميمها.
وقال وزير الإتصال، أن ولاية تمنراست استفادت من حوالي 2000 مشروع، نسبة 36 بالمائة منها بنى تحتية، في حين أن نسبة 19 بالمائة من هذه المشاريع الى قطاع التربية والتكوين، واعترف بوكرزازة أن نسبة البطالة مازالت عند حدود الـ15.4 بالمائة وهو المعدل الذي يبقى بعيدا عن المعدل الوطني، رغم أنه تراجع مقارنة بالإحصائيات الأخيرة والتي كانت فيها البطالة عند حدود 33.4 بالمائة.
سميرة بلعمري
2008.06.03
الشروق

نورالدين خبابه
04-06-2008, 10:56
http://www.echoroukonline.com/ara/thumbnail.php?file=ane_01_849583682.jpg&size=article_medium


الأبيض سيدي الشيخ تهتز على وقع فضيحة حمير مذبوحة ومسلوخة بطريقة غريبة

صورة ح.م


فرضيات بين توجيه لحم هذه الحمير للشعوذة أو التسويق

فتحت فرقة الدرك الوطني التابعة لإقليم بلدية الأبيض سيدي الشيخ بولاية البيض، تحقيقا حول ذبح مجموعة من الحمير بطريقة غريبة، حيث تحصلت "الشروق اليومي" على صور لحمار مذبوح ومسلوخ بطريقة جد بشعة من طرف أحد المواطنين المقيمين بضواحي مدينة الأبيض سيدي الشيخ، وهو الحدث الذي تناقلته الكثير من الألسنة خلال اليومين الأخيرين.
وحسب مصدر موثوق فإن أسباب "التنكيل" بهذه الأحمرة وسلخها لم تعرف بعد بشكل دقيق، لكن المصدر ذاته الذي تحدث للشروق رجح أن يكون لهذا الأمر علاقة بإقتحام الحمير لحقول الفلاحين، وما يرافق ذلك من إفسادها للحرث وإتلاف للمزروعات، وهو ما سرّع من عملية الانتقام التي دفعت بأحد المواطنين -تم التعرف عليه من طرف قوات الدرك- إلى صب جام غضبه في من وجده داخل حقله(...)!.
لكن هذه الفرضية تبدو بعيدة عن الواقع وقد أثارت الكثير من علامات الاستفهام والريبة، حيث تساءل السكان، كيف يمكن لفلاح أن ينتقم من مجموعة من الحمير دون أهداف أو أغراض أخرى؟.
من جهة أخرى، كشف مصدر مقرب من صاحب الحمار، أن هذا الأخير قد أودع دعوى قضائية ضد من ذبح ونكل بحماره بطريقة غريبة، كما كشف بأن الظاهرة ذاتها تكون قد طالت أحمرة أخرى لم يبلغ أصحابها عنها نتيجة قيام أطراف بإجراءات صلح وضمان تعويضات مالية عن الأضرار الناجمة.
غير أن جهات أخرى، لا تستبعد أن يكون وراء العملية عناصر تستغل الجثث المذبوحة ليس للمتاجرة بلحم الحمير مثلما حدث في وقت سابق بالعاصمة، لأن أهل المنطقة محترفون في التفريق بين أنواع اللحوم المختلفة، ولكن يباع على أنه لحم الضبع النادر الذي يستخدم لأغراض علاجية لبعض الأمراض المستعصية ولأعمال السحر والشعوذة، حيث يباع المائة غرام منه بسعر يفوق 2000 دج.
ويوجد احتمال كبير أن تكون لحوم هذه الحمير قد تم تسويقها أيضا لبيعها في ولايات مجاورة خصوصا أن هذه القضية أخذت طرقا مشابهة في عدة ولايات خلال السنوات الأخيرة، لكن مصادر في التحقيق لم ترد الفصل في أي من هذه الاحتمالات، مشددة على أن التحقيق سيحدد ذلك، علما أن بيع لحوم الحمير على أساس أنها لحوم أخرى بإمكانه كما ذكر السكان والعارفون بالمنطقة أن ينجح في مناطق أخرى غير الأبيض سيدي الشيخ التي يدرك مواطنوها الفرق سريعا بين اللحوم.
وفي أول رد فعل بالشارع، إستنكر أولاد سيدي الشيخ مثل هذه السلوكات كون الحادثة وقعت بعيدا عن المدينة (بضواحي مدينة الأبيض سيدي الشيخ) وأن جزاري المدينة معروفون عند العام والخاص ببيعهم للماشية من الدرجة الأولى، وحتى شيوع ظاهرة إنتشار بيع الحواشي (صغار الجمل) الذي إنتشر في الآونة الأخيرة لم يكن بدافع إبادة مثل هذه الثروة الحيوانية التي خصصت لها المصالح الفلاحية دعما ماليا تحفيزيا يقدر بـ10 آلاف دج للرأس لمربيي الإبل وإنما لاستعمالات علاجية مفيدة تقدم كوصفات للمصابين بأمراض العظام والروماتيزم، كما أن الإقبال على شراء لحم الجمال يرجحه البعض الآخر إلى سعره الذي لا يتجاوز في كثير الأحيان 400 دج.
م. نور الدين
2008.06.03
الشروق

نورالدين خبابه
11-06-2008, 00:12
http://www.echoroukonline.com/ara/thumbnail.php?file=khroub_enfant_938988572.jpg&size=article_medium
الطفل ياسر رحمه الله
المتهم للقاضي: أنا شاذ جنسيا وذبحت الصبي ثلاث مرات

التاريخ الأسود.. 19 جانفي 2008 والمكان الأسود.. المدينة الجديدة (ماسينيسا) بالخروب بولاية قسنطينة والكارثة القاتمة السواد.. إقدام شاب في كامل قواه العقلية على اختطاف طفل بريء في الثالثة من العمر يدعى (ياسر جنحي) واقتياده إلى مسكنه المجاور وذبحه ثلاث مرات بعد الاعتداء عليه جنسيا، المأساة تحولت إلى حدث وطني ألهب قلوب الرأي العام الذي خاض في الحادثة.. ولكنهم جميعا عجزوا عن تفسير ما صار يحدث في مجتمعنا.
كانت الساعة تشير إلى الخامسة مساء من زوال يوم الجمعة عندما شاهد المتهم م.علي من خلال شرفة الشقة التابعة لأهله والمقابلة لمسكن عائلة الضحية بالطابق الأرضي بالعمارة الضحية (ياسر) بمفرده يدخل العمارة قاصدا شقة جده ليغتنم الفرصة، إذ فتح باب الشقة وأغراه بالدخول إليها للحديث معه ومنحه الحلوى والياؤورت.
وبحكم سابق معرفة الضحية للمتهم كونه جاره، دخل الصغير بيت المتهم ليغلق بابها عليه ومن ثم أخذه المتهم إلى غرفة نومه وشرع في نزع ثيابه وطمأنه بإعطائه علبة ياؤورت والتي أكل منها ملعقتين، وبقي يمارس على الضحية طقوس شذوذه الجنسي، ثم أوهمه بأنه سيأخذه إلى أهله بعد أن نزع كل ملابسه، وقد أصيب البريء (ياسر) بنزيف شديد جراء الاعتداء الجنسي الذي تعرض له من قبل المتهم وهذا ما جعله يصرخ من شدة الألم، ولمحاولة إسكاته وضع الجاني يديه على فمه ونقله مباشرة صوب الحمام ليغسله، لكنه يكون قد انزلق منه لترتطم جمجمته بالبلاط مما أدى إلى فقدانه للوعي.
فحمله رغم ذلك للحمام دون رأفة ووضعه على مقعد الحمام ولمدة ساعتين وهو يفكر كيف يتخلص منه ليتبادر إلى ذهنه فكرة قتله حتى لا ينكشف أمره، إذ أخذ سكينا من المطبخ وأجهز على المسكين وذبحه من الوريد إلى الوريد وهو مغمى عليه، ثم قام بغسل جسده والمكان مستعملا الماء الساخن، وبعدها قام بإلباس الضحية ثيابه وغطى عنقه بوشاح (كاشني) كان الضحية يرتديه يوم الحادث، وظل يترقب أهله الباحثين عنه والجيران تلك الليلة من خلال العين السحرية لباب الشقة، وكان قبل ذلك قد تخلص من دم الضحية عن طريق سكبه بالمرحاض. وحوالي الساعة الرابعة قبل صلاة الفجر، أخرج الجثة ووضعها برواق العمارة وبوضعية توحي بأن الضحية نائم وبمكان يسهل العثور عليه. وحوالي الساعة الخامسة إلا ربعا سمع صراخا (وكان لجدة ياسين من أبيه السيدة عقيلة)، فأيقن وتأكد أن أهل الضحية قد عثروا عليه، وبقي يراقب تحركاتهم من داخل الشقة حتى الصباح. وقد تفطن الجاني كونه لم يتخلص من بعض قطع القماش المستعملة لمسح آثار الدماء ليضعها داخل كيس بلاستيكي ورماها بأقرب قمامة عمومية، والخنجر كان قد أخفاه وراء علبة (الإزيس) بالمطبخ.
ـ المتهم (م. علي) مسبوق قضائيا ومنبوذ اجتماعيا، وقد أفادت الخبرة العقلية سلامته من أي مرض عقلي وهو كامل ومؤهل للمساءلة الجزائية وتحمل العقوبة، والبحث الإجتماعي كان في غير صالحه مفيدا بشذوده الجنسي.
ـ وقد خلصت الخبرة المجراة للمقارنة من طرف المخبر الجهوي للشرطة العلمية بقسنطينة أن قطعة الحلوى التي تم العثور عليها بمسكن المتهم (مسرح الوقائع) هي من نفس المادة التي تم اقتطاعها (العلكة) ضمن السائل المعوي للمجني عليه.
وخلصت كذلك الخبرة المجراة على عينة من دم المتهم (وبوله) بتاريخ الوقائع من طرف ذات المخبر إلى عدم احتواء العينتين على أية مادة مهلوسة وبصورة قاطعة.
أما تشريح الجثة من طرف الطبيب الشرعي )ب.د) لمستشفى الخروب فكانت لمعاينة آثار الفعل المخل بالحياء على المنطقة الشرجية وبعض الخدوش والرضوض غير القاتلة على أنحاء مختلفة من جسمه وآثار الخنق التنفسي والجرح الموجود على الرقبة (الذبح) هذا السبب كان المباشر لوفاة البريء ياسر علاء الدين.
ما تجدر الإشارة إليه في هذه القضية أن قاعة المحاكمة غصت عن آخرها بالحاضرين من محامين وأهل الضحية والكل كان ينتظر وبشغف كبير مصير المتهم الذي نعت بأبشع الصفات، وبعد النطق بالحكم شهد بهو مجلس القضاء وعلى غير العادة تجمع حشود المواطنين الذين كانوا ينتظرون رؤية المتهم عن قرب وكلهم حسرة وتأسف لما وقع للطفل البريء ياسر على يد الجاني وقد أبكت والدة الضحية الحضور عندما حملت صورة كبيرة لطفلها المفقود والمغدور به، ليدعو الجميع لها بالصبر وبأن يرزقها الله بأطفال يعيدون لها البسمة والفرح والأمل في الحياة.
واستدعى الوضع أمام تجمع أصحاب البدلة السوداء والمواطنين ببهو المجلس لفترة طويلة وأمام إجراءات أمنية مشددة كان الحل هو إخراج المتهم من باب آخر..وإليكم تفاصيل المحاكمة...
بعد أن دخل رئيس الجلسة، نادي على المتهم للتأكد من هويته، ثم أمره بالإنصراف والعودة إلى القفص الخشبي، ليباشر بعدها بالمناداة على المحلفين لتشكيل هيئة المحكمة تشكيلا قانونيا. وبعد كل الإجراءات أعاد القاضي المناداة ثانية على كل أطراف القضية بما فيهم المتهم وكذا الأطراف المدنية المتمثلين في والد الطفل ياسر علاء الدين ووالدته وكذا شهود الوقائع وهما جده وجدته.
ليأمرهما بعدها بالإنصراف إلى القاعة المخصصة للشهود. ويأمر كاتب الضبط بتلاوة قرار الإحالة مع لفت انتباه المتهم إلى ضرورة الإصغاء الجيد. وبعد أن أكمل كاتب الضبط تلاوة قرار الإحالة بحسرة وألم كبيرين، شرع القاضي في استجواب المتهم (م.علي) البالغ من العمر 27 سنة.
2008.06.10

http://www.echoroukonline.com/ara/themes/rtl/img/fleche_orange.gif تغطية: إيمان زيتوني/عصام بن منية
الشروق

نورالدين خبابه
11-06-2008, 00:17
القاضي: أنت تعلم التهم التي تمت متابعتك بها.

المتهم: نعم سيدي الرئيس.

القاضي: أذكرك بها أنت متابع بارتكاب جناية الإختطاف وكذا جناية الفعل المخل بالحياء على قاصر وكذا ارتكابك جناية القتل العمدي مع سبق الإصرار والتي راح ضحيتها الطفل جنحي ياسر علاء الدين.

المتهم: أعلم ذلك سيدي الرئيس

القاضي: وما تعليقك على هذه التهم، وكيف استدرجت الصبي إلى منزلك؟

المتهم: عندما وجدته لوحده داخلا من باب العمارة، ناديت عليه كي أعطيه قليلا من الحلوى، وعندما جاء أدخلته إلى المنزل وأخذته إلى غرفتي وفوق السرير نزعت له كامل ملابسه.

القاضي: وبعدها ماذا فعلت؟

المتهم: أردت ممارسة الجنس عليه، لكنه وعندما رفض أعطيته قطعة من الحلوى تناولها، ثم مارست عليه الجنس. وعندما صاح أغلقت له فمه، وعندما خرج منه الدم أغمي عليه. وأخذته إلى الحمام لغسل الدم السائل من مؤخرته، إلا أنه انزلق من يدي وسقط أرضا ليرتطم رأسه بالأرض. وبعد مدة من حالة الإغماء بقيت أفكر.

القاضي: وكم استغرقت في التفكير؟

المتهم: حوالي ساعة أو ساعة ونصف.

القاضي: وبعدها ماذا فعلت.. واصل؟

المتهم: عندما بقيت أفكر ولاحظت أن أهله يبحثون عنه وكذا كل الجيران بالعمارة فكرت في التخلص منه وقتله.

القاضي: أكمل كلامك.

المتهم: أحضرت خنجرا ووضعت رأسه في مجرى المرحاض ثم مررت السكين على رقبته ثلاث مرات.

القاضي: ذبحته.

المتهم: نعم.

القاضي: كم كانت الساعة وقتها؟

المتهم : حوالي الساعة التاسعة ليل .

القاضي: إذن أنت تعترف بارتكابك للتهم الموجهة إليك؟

المتهم: نعم، لكن سيدي الرئيس لم أكن في وعيي.

القاضي: لماذا لم تكن في وعيك؟

المتهم: لقد كنت تحت تأثير الأقراص المهلوسة (شارب الكاشيات) ولم أكن أعلم ما كنت أقوم به وقتها.

القاضي: لكن تقرير الخبرة الطبية والتحليل التي تم إجراؤها على عينة من دمك وكذا سائل البول أثبتت أنك لم تكن تحت أي تأثير مخدر أو مسكر.

المتهم :لكن أؤكد لك سيدي الرئيس أني كنت مكاشي.

القاضي: هل أنت متعود على ممارسة الجنس على الأطفال القصر؟

المتهم: نعم.

القاضي: وفي جريمة الحال ارتكبت جريمتك الأولى ولم تتراجع، وارتكبت الجريمة الثانية ولم تتراجع حتى وصل بك الحال إلى ذبح صبي لا ذنب له.

المتهم: لقد أخبرتك سيدي القاضي (راني ما كنتش على بالي بروحي واش كنت ندير، كنت شارب الكاشيات).

القاضي: هذا كلام جديد، والخبرة الطبية والتحاليل لم تشر إلى وجود أي نوع من المؤثرات العقلية في دمك.

المتهم: لكن أؤكد أنني كنت شارب الكاشيات.

القاضي: هل أريك صورة الضحية وماذا فعلت بجسده، لكن لا يمكنك مشاهدة ذلك، لأنك تحولت إلى وحش وقد قمت بذبحه بكل برودة وقمت بتنظيف المسكن من آثار الدم ولم تتأثر على الرغم من أن الصورة البشعة لحالة الضحية لايمكن لأي شخص في العالم تحمل مشاهدتها.

المتهم: لم أكن في كامل وعيي.

القاضي: عندما ذبحته وقمت بتنظيف المسكن من آثار الدم، لماذا أخرجت جثة الصبي إلى سلالم العمارة؟

المتهم: كي يجدوها ويقوموا بدفنها. لقد كنت تحت تأثير المخدرات وأنا مريض وشاذ جنسيا.

القاضي: وهل ارتكبت سوابقك الماضية تحت تأثير المخدرات. على كل هناك خبرة طبية وتحاليل علمية؟

بعدها ينادي القاضي على السيد عمار والد الضحية ويسأله: هل لديك ما تقول.

والد الضحية: لم أجد ما أقوله سوى أن هذا الشخص (يشير إلى المتهم ) حلوف.

القاضي: رجاء أحترم مجريات الجلسة وهيئة المحكمة ولا يهمنا إن كان حلوف أو خروف، ثم يواصل وينادي على والدة الصبي الضحية ويسألها: هل لديك ما تقولين.

والدة الطفل ياسر: لا أجد ما أقول وإنما أطلب معاقبة الجاني وإعدامه أمام الملأ.

القاضي: أتركي طلباتك للدفاع عن حقوقك.

بعدها نادى القاضي على الشاهدين وهما جدة الطفل ياسر الحاجة عقيلة وجده الحاج بوشريط.

القاضي للجدة: هل يمكنك أن تروي لنا تفاصيل القضية.

جدة ياسر: لقد خدعنا بالأمان، ياسر كان يعيش عندي أنا وجده وقاتله جارنا في نفس العمارة، كنت أعطيه الماء وكل ما يريد، وبحسرة كبيرة أضافت سيدي الرئيس لا أستطيع الكلام.

القاضي: حاولي فقط.

جدة ياسر: عندما أحسست بآثار الحركة خرجت فوجدت ياسر في السلالم جالسا وكنت أظن أنه حي أمسكت به من رجله ولمست ثيابه فوجدتها مبللة لأكتشف أنه ... (وتنفجر بالبكاء وتصمت).

القاضي يسأل الشيخ بوشريط جد الطفل ياسر: ماذا يمكنك أن تقول لنا بشأن هذه القضية.

جد الطفل ياسر: كانت الساعة الخامسة وكنت منهمكا في توقيف سيارتي أمام العمارة وياسر كان معي في ذلك المساء قبل أن يختفي عن الأنظار. وإني أطلب سيدي الرئيس...

نورالدين خبابه
11-06-2008, 00:18
القاضي: شكرا. أترك طلباتك للدفاع.

بعدها أمر القاضي الشهود بالإنصراف ليفتح باب المرافعات بدءا بدفاع الطرف المدني الذي استهل مرافعته المؤثرة بتقديم التعازي لعائلة الطفل ياسر، أعاد سرد الوقائع بالتفصيل وبالتدقيق بشكل جعل الكثيرين من الذين حضروا الجلسة يذرفون دموع الحسرة والتألم لبشاعة الجريمة المرتكبة بكل وحشية في لحظة فقد فيها الجاني كل صفات الإنسانية. كما ركز دفاع الطرف المدني على بشاعة الوقائع واعتراف المتهم بارتكابه للأفعال المنسوبة إليه وهو ما يؤكد أن أركان الجرائم ثابتة وقائمة في حق المتهم لفسح المجال للنيابة لتقديم طلباتها.
بينما ركز ممثل الحق العام في مرافعته على أن الوقائع واضحة من خلال اعتراف المتهم وتصريحاته طيلة مراحل التحقيق، مركزا على بشاعة الجرم المرتكب في حق صبي لا يتجاوز من العمر 3 سنوات من طرف مجرم محترف سبق إدانته بتهمة الفعل المخل بالحياء على قاصر لم يتعد السبع سنوات، وقد أفرج عنه بعفو رئاسي بمناسبة المولد النبوي الشريف لسنة 2007، وليذكر بكل الوقائع وأن الدليل هو كون الضحية لم يكن جسمه مبللا رغم أن ليلة اختفائه كانت ماطرة وأن الفاعل هو من داخل العمارة.
وقد ادعى المتهم يضيف النائب العام أنه صلى الفجر والعشاء، لكن تفتيش شقته ووجود آثار بقايا حبات الحلوى بالمنزل واللون الوردي للعصارة المعدية والمطابق للون حبات الحلوى انكشف أمره وعليه فإن أركان الجريمة متوفرة وبالتالي إلتمس النائب العام أقصى عقوبة وهي الإعدام.
دفاع المتهم الذي تم تعيينه في إطار المساعدة القضائية بدأ أيضا مرافعته بكلمات جد مؤثرة، مؤكدا أنه وبعد اطلاعه على ملف هذه القضية تأكد من أن وقائع هذه الجريمة النكراء والوحشية لا يمكن أن يرتكبها شخص سوي وعاقل على الرغم من أن الخبرة الطبية تؤكد أن الجاني يتمتع بكامل قواه العقلية، ويضيف أن موكله الشاذ جنسيا يمارس تلذذه على الأطفال القصر، وكان لحظة الوقائع في حالة جنون متقطع، والتمس من هيئة المحكمة مراعاة ظروفه النفسية والمرضية.
لتنسحب هيئة المحكمة للمداولة والإجابة على ستة أسئلة تمت بموجبها إدانة المتهم (م.علي) البالغ من العمر 27 سنة بارتكاب جنايات الخطف والفعل المخل بالحياء بالعنف على قاصر والقتل العمدي مع سبق الإصرار والترصد والحكم عليه بالإعدام. أما في الدعوى المدنية إلزامه بدفع ما قيمته 400000 د.ج لكل واحد من والدي الطفل ياسر ومبلغ 100.000 د.ج لجده وجدته.

اعتذار

وجد طاقم الشروق اليومي، الذي غطى المحاكمة، صعوبة "نفسية ومعنوية" في متابعة هذه المحاكمة المأساوية التي لولا وفائنا للقراء الكرام وأمنيتنا في توقف مثل هذه الجرائم لما نقلناها لكم، وهي فعلا أحداث مؤلمة لا يتحملها أي إنسان، فما بالك أن يتابع أحداثها، فمعذرة لأصحاب القلوب الرهيفة المحبة للخير.
الشروق اليومي

نورالدين خبابه
12-06-2008, 11:18
http://www.echoroukonline.com/ara/thumbnail.php?file=justice_plus_530272333.jpg&size=article_medium


المحاكمة ‬تكشف ‬عن ‬تفاصيل ‬مثيرة ‬وعلاقات ‬غرامية ‬مشبوهة ‬وسط ‬العائلة



أربعة إخوة تتراوح أعمارهم بين 19 سنة و29 سنة، خططوا وقرروا تنفيذ أبشع جريمة قتل راح ضحيتها شاب لايتجاوز من عمره الـ 18 سنة، واهتزت لها مشتة لمطير ببلدية الذريعة ولاية سوق أهراس نهاية سنة 2007، فكان مصيرهم جميعا حكم الإعدام.

وقائع هذه الجريمة النكراء ترجع الى تاريخ 10 ديسمبر 2007 عندما قرر الإخوة الأربعة التخلص من جارهم الشاب الضحية شعيب بعد أن راودتهم شكوك بأنه على علاقة غرامية مع شقيقتهم ، وقد كانت زوجة أحد الأشقاء المتهمة الخامسة في هذه القضية المسماة (م) بمثابة الطعم الذي تم بواسطته إغراء الضحية واستمالته لزيارة المسكن العائلي (مسرح الجريمة)، وبعد العديد من المكالمات الهاتفية بين (م) البالغة من العمر 27 سنة والضحية أوقعته في الفخ وحددت له موعدا للقائها مساء ذلك اليوم المشؤوم بالقرب من مسكنها بعد ما أوهمته أنها عشيقته (و)، وما زاد في إصرار الإخوة الأربعة لتنفيذ مخطط جريمتهم النكراء هو انتقامهم لشرف شقيقتهم الصغرى "ل" والتي أفقدها شقيق الضحية المسمى (ف) عذريتها قبل أربع سنوات مضت وهو ما تسبب في خلق أجواء مكهربة وحساسيات مفرطة بين العائلتين المتجاورتين، الشاب العشيق الولهان انتظر بشغف كبير موعد عشيقته المزعومة وتسارعت خطواته للقائها بعد المكالمة الهاتفية التي تلقاها منها صبيحة يوم ارتكاب الجريمة.
وتنقل فعلا إلى مكان الموعد وهو يتحرق شوقا لمقابلة عشيقته (و)، لكن وبمجرد وصوله بالقرب من زريبة الأغنام القريبة من المسكن حتى وجد في انتظاره المتهمة (م) التي سارعت لأخذه في أحضانها وتقبيله بكل حرارة وهنا بدأت أول حلقة في السيناريو المنسوج بإتقان لإزهاق روح الشاب شعيب، وفي تلك الأثناء وفي غفلة من الضحية أمام حركات الإغراء للزوجة المتهمة، فاجأه زوجها (م) بضربة بواسطة لبنة إسمنتية على مستوى الصدر أسقطته أرضا في حالة إغماء، ليلتحق بعدها باقي إخوته الثلاثة (ف، م، ف)، ليبدعوا في نسج الفصل الثاني من سيناريو هذه الجريمة بجرهم للضحية المغمى عليه إلى رواق المسكن العائلي، أين قرروا التخلص منه، فاستعمل أحدهم الساطور ووجه له عدة ضربات على الرأس الذي تهشم وتطايرت قطرات دمائه على جدران الرواق، وهذا بمشاركة الإخوة الجناة الأربعة وعلى مرآى من الزوجة (م)، بعدها قاموا بجلب كيس بلاستيكي كبير مخصص لتخزين الأعلاف ووضعوا فيه جثة الضحية وأخذوها إلى المسكن المهجور الذي يملكه والدهم بالمشتة، وتحت جنح الظلام الدامس نقلوا الجثة لإخفائها على بعد حوالي 60 مترا عن مسرح الجريمة.
في وقت قامت فيه (م) بتطهير المكان من آثار الدماء، وفي اليوم الموالي قام الجناة بالإستمرار في مجزرتهم البشرية الرهيبة باقتناء لترات من مادة المازوت وتوجهوا نحو مكان إخفاء الجثة وقاموا بحرق الأطراف السفلى منها داخل الكيس البلاستيكي، في وقت كانت عائلة (ش) منشغلة في عملية البحث عن إبنها المختفي، ولتفادي الوقوع في أية شبهة قرر المتهم (م) التخلص من الجثة بأخذها إلى أعالي جبل شوشة بلعيد القريب من المشتة، أين تم افتراسها من طرف الذئاب التي أكلت جزءا من الفخذ، ليعثر عليها مواطنون في اليوم الموالي وهي في حالة متقدمة من التعفن.
وبعد كل ذلك دفع المتهم (م) بزوجته مبروكة لتقديم العزاء إلى عائلة الضحية، بينما مشى الإخوة الأربعة في جنازة الدفن لتضليل مصالح الدرك الوطني التي تفطنت لكل الحيل وتمكنت من اكتشاف خيوط هذه الجريمة البشعة بعد خمسة أيام فقط من وقوعها بعد العثور على أداة الجريمة المتمثل في الساطور وكذا كمية من الجبس المحلل في الماء والذي تم استعمال جزء منه في طلاء الجدران للتخلص من بقع الدم.
وكانت المتهمة (م) قد اعترفت أمام قاضي التحقيق أن علاقة غرامية وجنسية تربطها بشقيق زوجها (ف)، وأن (م) هو من أقدم على ضرب الضحية بالساطور على الرأس، وأنكرت أن تكون قد استدرجت الضحية عن طريق مكالمة هاتفية، وأكدت أنها فعلا إلتقته أمام المسكن تحت طائلة التهديد من شقيق زوجها الذي أمرها بذلك، وأضافت أنها لم تشارك في ارتكاب الجريمة.
وفي الوقت الذي أنكر فيه ثلاثة إخوة ارتكابهم للجريمة وحاول كل واحد منهم الدفاع عن نفسه فقد اعترف شقيقهم الرابع (م) بكامل الحقيقة والوقائع التي ترجع أصلا إلى وجود علاقة غرامية بين الضحية (ش) و(م)، وهو ما دفع بزوجها إلى التفكير في التخطيط للتخلص من الضحية بهذه الكيفية. النيابة وفي مرافعتها خلال جلسة المحاكمة التمست تسليط عقوبة الإعدام على كل واحد من الأشقاء الأربعة، بينما التمست تسليط عقوبة السجن المؤبد على المتهمة (م).
وبعد المداولة نطق رئيس الجلسة بإدانة المتهمين الأربعة بارتكاب جناية القتل العمدي مع صبق الإصرار والترصد والتنكيل بجثة والحكم على كل واحد منهم بالإعدام، بينما تمت إدانة المتهمة (م) البالغة من العمر 27 سنة بتهمة القتل العمدي مع سبق الإصرار والترصد والتنكيل بجثة والفاحشة بين المحارم والحكم عليها بـ 20 سنة سجنا نافذا.
2008.06.12


http://www.echoroukonline.com/ara/themes/rtl/img/fleche_orange.gif عــصـام ‬بـن ‬مـنـيـة
الشروق

نورالدين خبابه
14-06-2008, 00:24
نهاية مأساوية للطفل عبد الكريم بآفلو
ساهم الموضوع الذي نشرته ''الخبر'' مرفوقا بصورة الطفل عبد الكريم من مدينة آفلو، المختفي منذ أسبوع، في التعرف على جثته من طرف أعوان مصلحة حفظ الجثث بمدينة غرداية، فأبلغوا عائلته.
عرف اختفاء الطفل خميلي عبد الكريم، ذي الثماني سنوات، منذ عشرة أيام، من مسكنه الكائن بحي 40 سكنا بآفلو، نهاية جد مأساوية؛ فقد أخبر والده، يوم الأربعاء الماضي، بوجود جثة طفل مجهول الهوية في مصلحة حفظ الجثث بمستشفى غرداية، وهناك اكتشف بأن الأمر يتعلق بابنه الذي شيعت جنازته بحضور جمع غفير من سكان مدينة آفلو.
وتبقى أسباب اختفاء عبد الكريم ووفاته مجهولة، إلا أن مصادر محلية ترجحها إلى وقوعه ضحية لحادث مرور في ضواحي مدينة غرداية على بعد 300 كيلومتر عن مسكنه.
وفي ولاية تيبازة، عثـرت مصالح الأمن، زوال أول أمس، على جثة متحللة لصاحب وكالة عقارية بالقليعة مشنوقا ومعلقا بمقبرة بوهارون، بعد 48 ساعة من اختفائه، وتم نقله إلى مصلحة حفظ الجثث بمستشفى القليعة، فيما فتحت ذات المصالح تحقيقا في ملابسات الجريمة. وأفادت مصادر أمنية أن الضحية من مواليد 1971 وجد مشنوقا بحبل ملفوف بإحكام حول رقبته ومعلقا بوادي مقبرة بوهارون، بعد يومين من اختفائه، وكانت جثته في حالة متقدمة من التعفن، فيما كثفت مصالح الأمن تحرياتها لفك خيوط الجريمة التي لا تزال أسبابها غامضة ومرتكبوها مجهولين.


المصدر :تيبازة: أحمد حمداني / الأغواط: ب. وسيم

2008-06-14
الخبر

نورالدين خبابه
14-06-2008, 00:26
جريمة قتل بشعة بسبب سيارة ''كليو'' في وهران
أوقفت مصالح الأمن الوطني، صباح أول أمس، أحد المتهمين في جريمة القتل التي وقعت، مساء الأربعاء، في منطقة دوار بلقايد، وراح ضحيتها تاجر معروف في حي كوربي. عرفت مدينة وهران، منذ بداية السنة الجارية، أكثـر من 15 جريمة قتل، كانت آخرها تلك التي ذهب ضحيتها تاجر متخصص في تزيين مقاعد السيارات، ويملك محلا في حي كوربي. وذكرت مصادر على صلة بالتحقيق في هذه الجريمة أن الفاعل ''صديق حميم'' للضحية، وهو ما جعل دهشة الناس تتعاظم في مدينة وهران ''للسهولة التي صارت تزهق بها الأرواح''.
هذه الجريمة ''يكون هدفها الاستيلاء على سيارة الضحية من نوع رونو كليو''، والتي شوهدت من قبل المارة، صباح الخميس الماضي، تسير بسرعة جنونية في طريق كاناستيل في حدود الساعة الحادية عشرة والنصف. وهو التوقيت الذي تم فيه توقيف المتهم من طرف مصالح الأمن وهو يقود سيارة الضحية. وذكرت مصادر مؤكدة أن الضحية تلقى 7 طعنات خنجر مميتة، وتم رمي جثته في منطقة معزولة بدوار بلقايد. وبعد اكتشافها نقلتها مصالح الحماية المدنية إلى مستشفى وهران.


المصدر :وهران: ل. ب


2008-06-14
الخبر

نورالدين خبابه
15-06-2008, 23:35
إحباط محاولة هجرة 25 "حرّاقا" بينهم مهندسون وحملة شهادة ليسانس بوهران


تمكّنت أمس، مصالح خفر السواحل بوهران، من إحباط محاولة الهجرة السريّة لـ 25 حرّاقا في عمليّتين متفرّقتين بعرض البحر، من بينهم مهندسين وحملة شهادة ليسانس، حيث أكّدت مصادر مسؤولة أنّه تمّ توقيف 14 حرّاقا في العملية الأولى من طرف عناصر الوحدة العائمة "البارز 359"، على بعد حوالي 42 ميل بحري شمال وهران على متن قارب مطاطي حيث لم يكن يفصلهم غير حوالي ساعتين من الزمن للوصول إلى السواحل الإسبانية.

وقد تبيّن أنّ أعمار هؤلاء لا تفوق الـ 30 سنة ويقيمون بمدينتي وهران وأرزيو، فيما أفادت تصريحاتهم أنّهم انطلقوا في هذه الرحلة من شاطئ "كاب ويليس" في ساعات متأخّرة من ليلة أمس، مضيفين أنّهم اشتروا القارب بمبلغ 80 مليون سنتيم وكانت رغبتهم في دخول التراب الإسباني للظفر بعمل في أحد المصانع الذي بلغهم أنّه يشغّل الأجانب، مع العلم أنّهم حاصلون على شهادات جامعية منهم مهندسون ومنهم من لديه شهادات ليسانس، وأضاف "الحراقة" أنّهم كرّروا محاولة الهجرة السريّة بحرا عدّة مرّات، فيما تمكّن البعض منهم من ولوج إسبانيا إلاّ أنّهم طردوا منها بتهمة الإقامة غير الشرعية.
في نفس السياق قامت الوحدة العائمة "الرافض 145" صباح أمس، من توقيف 11 شابّا تتراوح أعمارهم ما بين 19 و30 سنة على بعد 7 ميل شمال شرق وهران، وينحدر كلّ منهم من مدينتي وهران وأرزيو، وكان ذلك بعد مرور حوالي ساعة على انطلاق رحلتهم على متن قارب قالوا أنّهم حصلوا عليه مقابل مبلغ 50 مليون سنتيم. وبناء على ذلك تمّ تحويل كل هؤلاء جميعا على ميناء وهران في ظروف صحيّة جيّدة حسب ما أكّدته ذات المصادر، حيث من المنتظر تقديمهم أمام وكيل الجمهورية بتهمة الهجرة غير الشرعية.
ب.فيصل
SawtAlahrar في 11-6-1429 هـ

نورالدين خبابه
17-06-2008, 17:54
http://www.echoroukonline.com/ara/thumbnail.php?file=harragag_647151699.jpg&size=article_medium


قضى 150 مهاجرا سريا من بينهم جزائريون في غرق قارب للمهاجرين السريين
اغلبهم من جنسية مصرية قرب السواحل الليبية منذ أسبوع عندما كان في طريقه إلى ايطاليا

تواصل السلطات الليبية عمليات البحث عن المهاجرين السريين الذين فقدوا خلال هذا الحادث المأساوي الذي وقع يوم السابع من جوان عندما غرق قارب على متنه أكثر من 150 مهاجر سريا مباشرة بعد إقلاعه من ميناء الزويراء القريب من الحدود التونسية حسب ما أكدته سفارة مصر بطرابلس بحكم أن اغلب الضحايا من المصريين ، حيث لم تفلح عمليات البحث حتى اليوم الاثنين إلا في انقاد شخصين الأول مصري والثاني من بنغلادش إلى جانب العثور على جثث 40 آخرين لم تحدد هوياتهم بعد .
الرعية المصري الذي تم إنقاذه من قبل باخرة أخرى كانت بالقرب من موقع الحادث قدم معلومات للسفارة المصرية بطرابلس أكد فيها أن هذا القارب الذي كان في طريقه إلى السواحل الايطالية كان على متنه قرابة 150 مهاجرا سريا منهم 50 مصريا من مدينة زقازيق القريبة من نهر النيل إلى جانب مهاجرين آخرين اغلبهم من الجزائر ، المغرب ، تونس ، ليبيا ، بنغلادش وباكستان .
ويروي المصري وائل ناجي عبد المتجلي في تقرير نشرته السفارة أن صاحب القارب من جنسية مصرية يقيم بليبيا قبض على المهاجرين مبلغا يقدر بألفي دولار 2000 دولار للشخص الواحد نظير هذه الرحلة نحو ايطاليا غير أن القارب غرق على بعد مسافة قصيرة من الميناء اثر عطب في المحرك غير أن السلطات الليبية لم تتمكن من اكتشاف هذه المأساة إلا بعد أيام من الحادث .
وتواصل السلطات الليبية عمليات البحث عن الأشخاص المفقودين وقال القنصل المصري بطرابلس انه الأخيرة وجدت صعوبات في معرفة هويات الضحايا بسبب تحللها بعدما جرفت المياه بعضها إلى الشاطئ فيما أكلت الأسماك جثثا أخرى .
2008.06.17 http://www.echoroukonline.com/ara/themes/rtl/img/fleche_orange.gif عبد الرزاق بوالقمح

الشروق

نورالدين خبابه
19-06-2008, 13:44
http://www.echoroukonline.com/ara/thumbnail.php?file=vaccination250_704725239.jpg&size=article_medium

ممرضون" مزيفون" يلقحون عائلات بمادة غريبة


علمت "الشروق اليومي" أن والي معسكر أمر مسؤولي قطاع الصحة بفتح تحقيق معمق في فضيحة تتعلق بقيام عدد من الأشخاص المجهولين، بالدخول إلى مساكن المواطنين، مدعين أنهم أطباء وممرضون من قطاع الصحة وأنهم يجرون حملات تلقيح ضد الحمى وبعض الأمراض المتزامنة مع التقلبات الجوية وفصل الصيف.


حيث جابوا مختلف شوارع مدينة معسكر ولقوا استجابة من بعض العائلات التي لقحت أبناءها وأفرادها، ولم ينكشف أمر هذه العصابة مجهولة العدد والهوية، إلا بعد تقدم أحد الملقحين إلى المستشفى لغرض العلاج بعدما أصيب بأعراض مرضية قيل إنها ناجمة عن المواد التي لقح بها، بينما لم يتعرض البقية لأي إصابات، كما تفطن مسؤولو قطاع الصحة لهذا الأمر بعد علمهم بأن الفترة الحالية ليست فترة لقاح، وأن الجهات المعنية لم تكلف أي شخص أو مصلحة بإجراء التلقيحات في البيوت.
وذكرت مصادر عليمة أن المؤكد في المجموعة الطبية المنتحلة هو أنه من بينها فتاة قالت بأنها ممرضة مختصة وعدد آخر من طلبة يتكونون في المجال شبه الطبي، كلفوا بإجراء التلقيحات والتنقل إلى المواطنين. وقد أودع مدير الصحة لولاية معسكر شكوى ضد مجهول لدى مصالح الأمن التي كلفت بفتح تحقيق من طرف النيابة للوصول إلى الحقيقة، وهو التحقيق الذي باشرته دون أن تعثر على رأس خيط القضية التي لاتزال غامضة ولم يتم لحد الآن الاستماع لأي شخص أو مسؤول عدا شكوى إدارة قطاع الصحة.
وعدا الضحية الوحيدة التي اكتشفت بالمستشفى عند تقدمها للعلاج، فإن البقية عزفوا عن تقديم شكاوى أو حتى منح معلومات، بل تعمدوا أن يبقوا مجهولين ولا أحد يعلم باستقبالهم للملقحين ببيوتهم.
هذه القضية ولو أنها لم تخرج إلى الشارع للاستهلاك الإعلامي، إلا أنها استنفرت الجهات الرسمية المعنية وحركت مصالح الأمن للتحقيق، مع إجبارية معرفة المتسببين وجعلت المسؤول الأول عن الولاية يخصص جانبا مهما من اهتماماته للقضية، خاصة إذا علمنا أن القصد من هذه العملية لم يكن ماديا، حسب ما روته أطراف لها صلة بالقضية، لأن أفراد هذه العصابة لم يطلبوا مقابلا لا ماديا ولا شيء آخر.
وقد حاولت "الشروق " الإتصال بمدير الصحة، لكن لم تتمكن من ذلك بسبب غيابه عن المكتب.
2008.06.18 http://www.echoroukonline.com/ara/themes/rtl/img/fleche_orange.gif قادة مزيلة




الشروق

نورالدين خبابه
19-06-2008, 15:16
أستاذة من فالمة تنتحر شنقا
أقدمت سيدة في 35 من العمر، مساء أمس، على وضع حد لحياتها شنقا داخل مسكنها ببني مزلين بفالمة. وحسب مصالح الحماية، فإن الضحية أستاذة بالتعليم المتوسط، متزوجة وأم لولدين، ويعتقد، حسب المعلومات الأولية، أن يكون سبب انتحارها ناجما عن معاناتها من اضطرابات نفسية، فيما تشير بعض المصادر إلى ترك الضحية لرسالة قبل انتحارها، تكون ذكرت فيها دوافع الانتحار. وقد فتحت مصالح الدرك تحقيقا في الحادثة التي تأثر لها سكان بني مزلين والعديد من البلديات المجاورة تأثرا كبيرا.


المصدر :فالمة: إ. غمري

2008-06-19
الخبر

نورالدين خبابه
19-06-2008, 15:18
25 بالمائة منهم شباب
3 ملايين مواطن يصارعون السكري
يعتبر السكري من الأمراض المزمنة الأكثر انتشارا في الجزائر، حيث تشير أرقام وزارة الصحة إلى أن 8 بالمائة من الجزائريين يعانون من الداء ومضاعفاته و25 بالمائة منهم شباب.
في أغلب الحالات هو السكري الذي يعيش محنته 3 ملايين جزائري من مختلف الأعمار، وإن كانت بعض الإجراءات أنقصت من متاعب هذا المرض، فإن التكفل بمضاعفاته هي التي تؤرّق المرضى، في مقدمتها الإصابة بضعف البصر، القصور الكلوي التي هي أمراض تعرف نقصا في التكفل بها عبر المصالح الاستشفائية العمومية.
واللافت للانتباه فيما تعلق بداء السكري والنسبة المرتفعة للشباب المصابين به، حيث تصل حسب تقديرات المختصين في مقدمتهم الفدرالية الجزائرية لجمعيات مرضى السكري إلى 25 بالمائة.
والأخطر أن المضاعفات الثانوية لهذا المرض السابقة الذكر، لم تعد تظهر فقط على الأشخاص البالغين، بل أيضا على الصغار، فمنهم من تبتر ساقه ومنهم من يصاب بالعمى في سن جد مبكر.
والمشكل المطروح بالنسبة للمصابين بداء السكري من الصغار والشباب، هو عدم تأمينهم عكس المرضى كبار السن، ليجد الشاب المصاب الذي تعرّض لتلك المضاعفات نفسه غير قادر على شراء أدوية قد تبلغ في مجملها 6 ملايين سنتيم لأنه غير مؤمّن.
لذا تطالب جمعيات مرضى السكري بضرورة إدماج فئة الأطفال والشباب التي تعاني من داء السكري ضمن الشبكة الاجتماعية ليتسنى لهم الحصول على الأدوية مجانا.
وفي سياق متصل بإصابة الشباب بداء السكري، تطالب الجمعيات بضرورة استفادة الأطفال المصابين بداء السكري المتمدرسين من دروس استدراكية تمكّنهم من تعويض الدروس التي لم يتابعوها خلال فتراتهم الاستشفائية.


المصدر :الجزائر: غدير فاروق

2008-06-19
الخبر

نورالدين خبابه
22-06-2008, 13:06
http://www.echoroukonline.com/ara/thumbnail.php?file=chiens250_861849114.jpg&size=article_medium
الكلب لازال يفتك بالجزائريين في 2008


سجلت مصلحة الاستعجالات لمستشفى محمد بوضياف مساء أول أمس، بعاصمة الولاية غليزان 6 حالات جديدة لداء الكلب الخطير لأفراد عائلة واحدة.

من بينهم طفل لا يتعدى سنه 13 سنة توفي بالداء نتيجة عضة كلب بدوار الحمايد، الذي يبعد بنحو 11 كلم شرق عاصمة الولاية غليزان، ويتعلق الأمر بالمدعو "ب.ب"، فيما لايزال 4 أفراد من العائلة نفسها تحت العناية المركزة بسبب نفس الداء.
وقد استقبل المستشفى المذكور الحالات الخمس الحاملة للداء، من بينهم جثة الطفل الذي مات متأثرا من شدة المرض، حيث تسهر مصالح المستشفى لتقديم العلاج المناسب للمرضى والتلقيح بـ "الانتيراتيك" لتجنب مضاعفاته، خاصة وان هناك حالة خطيرة جدا داخل قاعة الإنعاش ظهرت عليه أعراض المرض وهو في حالة متدهورة.
وحسب بعض المصادر الاستشفائية، فإن ذات العائلة فقدت الأب منذ نحو 40 يوما، حيث مات هو الآخر حاملا لداء الكلب بسبب عضة كلب.
الضحايا كانوا قد تعرضوا لعضة كلب مسعور مصاب بداء الكلب بتاريخ 26/04/2008، إلا أنهم لم يتقدموا للمصالح الطبية لتلقي اللقاح الذي ينصح أخذه في هذه الحالات، كما أن الأم وابنتها نجتا من مضاعفات الداء بعد أن تلقيحهما بتاريخ 02/05/2008 بأحد المراكز الصحية القريبة من الدوار، والملاحظ - حسب ما علمته الشروق، وبالرغم من أن المرض الخطير ظهر منذ 40 يوما عند الأب المتوفى وبعده الأم والبنت قبل 15 يوما - إلا انه تعذر على المصالح الطبية والاستشفائية اتخاذ أي إجراءات وقائية ومتابعة حقيقية لتحصين أفراد العائلة وبقية سكان الدوار الذي تقطنه عدة عائلات بسبب تكتم أفراد العائلة بما حدث لهم، ما صعد الأمر وجعل كل العائلة في خطر وتواجه مصير الأب والابن الصغير اللذين توفيا بالداء.
من جهتها، أكدت مصادر مسؤولة بالمستشفى للشروق أن مصلحة الطب الوبائي بالمديرية الوصية قامت لحظة إبلاغها بالخبر بإرسال فريق طبي لإجراء تحقيق بعين المكان لاحتواء أي مضاعفات قد تنجر عن الحادث.
2008.06.21

http://www.echoroukonline.com/ara/themes/rtl/img/fleche_orange.gif ب. أمين
الشروق

نورالدين خبابه
22-06-2008, 13:15
http://www.echoroukonline.com/ara/thumbnail.php?file=stylo_ph_younes6_429369754.jpg&size=article_medium
تصوير يونس أوبعيش - الشروق
أكثر من 11 مليون تلميذ مهددون بأمراض فقر الدم واضطراب البصر والحكة الجلدية

كشف أنيس الرياحي، المدير العام للشركة الصناعية لمواد المكاتب، أن شركة "سانفورد" الأمريكية قررت مساعدة الجزائر على إقامة مخبر لمراقبة المواد السامة ونوعية المنتجات المستوردة الموجهة للاستعمال من طرف الأطفال والمتمدرسين الذين يتعرضون لمخاطر صحية كبيرة من جراء استعمال أقلام وأغلفة - سبق للشروق ان تناولت قضية الاغلفة - غير مطابقة للمقاييس الصحية، خاصة مادة "النفثالين" عالية الخطورة المستعملة في صناعة الأغلفة وأقلام الحبر السام، على العكس من الحبر المستعمل من طرف "رينولدس" التي تستعمل الحبر الغذائي الذي يمكن استهلاكه من طرف الأطفال بدون أدنى خطورة.
وتعد مادة "النفثالين" من المواد الخطرة جدا، خاصة على الأطفال بسبب الامتصاص السريع لها، وهي مادة تصيب بالتسمم الحاد والغثيان والبول الدموي وفقر الدم والألم عند التبول واضطراب البصر والحكة الجلدية المصحوبة بالاحمرار.
وأضاف مدير الشركة، التي تأسست قبل 36 سنة بالشراكة مع مجموعة سانفورد الأمريكية، وتوظف حاليا 450 عامل، أن الجزائر تستهلك سنويا 212.5 مليون قلم مقلد مصنوع بالحبر السام، مضيفا أن المخبر الذي سيتم إنجازه في الجزائر سيمكن مصالح الجمارك الجزائرية من مراقبة كل الكميات التي سيتم استيرادها من الصين ومراقبة مدى مطابقتها للمقاييس العالمية، كما سيتم مراقبة جودتها، وقررت الشركة نقل مصانعها منذ ديسمبر 2006 من "فالانس" الفرنسية إلى تونس بسبب تنافسية وجاذبية منطقة شمال إفريقيا.
وأوضح المتحدث أن الشركة تنتج يوميا مليون قلم "رينولدس" وفق أعلى مقاييس السلامة الصحية، وهي تصدر 85 بالمائة من الإنتاج لجميع بلدان العالم مع التركيز على أوروبا إفريقيا والشرق الأوسط كونها تمثل السوق الرئيسية للأقلام خلال العقود القادمة، مضيفا أن فرع الشركة بالجزائر ـ الجزائرية للأقلام ـ سينطلق في الإنتاج محليا لأقلام "رينولدس" بمجرد بلوغ مبيعاتها 60 مليون قلم سنويا، وأكد الدكتور فلياشي فؤاد، مدير فرع الشركة بالجزائر أن هذا المستوى سيتم بلوغه بسهولة، بفضل الترتيبات الجديدة التي اتخدتها الحكومة لمكافحة التقليد وحماية الصحة العامة والاقتصاد الوطني بالتعاون مع مصالح الجمارك الوطنية ومصالح الدرك الوطني التي كلفت بحجز وإتلاف كل الكميات المقلدة التي يتم ضبطها داخل الحدود الجزائرية وعلى مستوى الموانئ الجزائرية.
وقال مدير عام الجزائرية للأقلام إن شركته مستعدة لتزويد السوق المحلية بـ35 بالمائة من حاجتها بواسطة أقلام "رينولدس"، غير أن العائق الرئيسي هو ارتفاع نسبة الرسوم والضرائب على المنتجات المصنعة والمقدرة بـ47 بالمائة.
وأضاف مدير "الجزائرية للأقلام" أن المواطن يمكنه اكتشاف القلم المقلد المصنوع في الصين بسهولة، وهذا بمجرد عدم وجود فتحة في غطاء القلم، لأن تلك الفتحة تساعد على تنفس الطفل في حال ابتلاعه للغطاء.
2008.06.21
http://www.echoroukonline.com/ara/themes/rtl/img/fleche_orange.gif عبد الوهاب بوكروح
الشروق

نورالدين خبابه
22-06-2008, 13:16
http://www.echoroukonline.com/ara/thumbnail.php?file=le_chik_232815784.jpg&size=article_medium
تصوير يونس أوبعيش - الشروق

200 مليون كيس شمة تحتوي على مساحيق الرخام والجير والنجارة



كشفت أرقام الشركة الوطنية للتبغ والكبريت أن السوق الموازية لمسحوق "الشمة" يصل إلى 200 مليون كيس منها، غير مرخصة تنتج وتباع بالسوق الموازية خارج الشروط والمقاييس الصحية، دون أن يدفع أصحابها أي ضرائب لخزينة الدولة.
وتتمثل الضرائب المفروضة على "الشمة" في ضريبة الاستهلاك الداخلي التي تقدر بـ 15 دينارا جزائريا على كل كيس، والضريبة المضافة المقدرة بـ 6 دنانير جزائرية على كل كيس، زائد ضريبة القيمة المضافة المقدرة بـ 17 بالمائة من سعر الكيس الواحد، وبعملية حسابية بسيطة نجد أن تسويق 200 مليون كيس من "الشمة" بالسوق الموازية والسوداء يساوي تهربا ضريبيا قدره على الأقل 400 مليار سنتيم، وهي كلها خسائر تتكبدها الخزينة العمومية.
ويتراوح الاستهلاك الوطني من مسحوق "الشمة"، حسب أرقام الشركة الوطنية للتبغ والكبريت، ما بين 600 إلى 700 مليون كيس من هذا المسحوق سنويا، وهي الكمية التي كانت الشركة تنتجها قبل 2000، باعتبارها المرخص الوحيد بإنتاج هذه المادة، غير أنه منذ سنة 2000 إلى يومنا هذا، تراجعت مبيعات الشركة بسبب تضاعف حجم السوق الموازية للشمة، وأصبحت الشركة تبيع 370 مليون كيس سنويا، والحصة المتبقية من السوق كلها سيطرت عليها الورشات غير القانونية، التي تحولت إلى مصانع صغيرة غير مرخصة في مختلف الولايات.
وفي هذا الصدد، كشف سعيد خالف، عضو مجلس المديرين بالشركة الوطنية للتبغ والكبريت، في لقاء مع »الشروق« أنه تم إجراء تحاليل على مسحوق "الشمة" الذي يباع خارج القانون لمعرفة المواد المستعملة من طرف هذه الورشات التي غزت السوق الوطنية، وتبين أن هذه "الشمة" تتضمن مواد مسببة للسرطان، حيث كشفت التحاليل أنها تحتوي على بودرة الرخام، ومسحوق الجير، وهما مادتان تلجأ إليهما تلك الورشات لإعطاء اللون الطبيعي للشمة، وتعبئها في أكياس صغيرة تحتوي على ملصقات تتضمن تاريخ الإنتاج، لتبدو وكأنها ملصقات رسمية أو مرخصة، رغم أن هذه الصناعات الصغيرة كلها تنشط خارج القانون، في وقت يعلم فيه الجميع بأن إنتاج "الشمة" مسموح به فقط للشركة الوطنية للتبغ والكبريت، كما أظهرت التحاليل أن مسحوق هذه "الشمة" المغشوشة تضم نسبة عالية من النيكوتين والقطران وبقايا التبغ وكذا طحين الخشب.
وأوضح ذات المسؤول، أن انتشار هذه الورشات بطريقة مخالفة للقوانين السارية المفعول والمنظمة للسوق، مرده إلى أن إنتاج هذه المادة الواسعة الاستهلاك سهل ولا يتطلب تكنولوجيا عالية، ولهذا أصبحت الكثير من العائلات تصنعها في المنزل كمورد دخل يومي مضمون، بينما قام الكثيرون بإنشاء ورشات صغيرة لصناعتها دون أن يدفعوا شيئا للضرائب، وما ساعدهم على ذلك، هو توفر المادة الأولية في السوق. ورغم أن الشركة الوطنية وقّعت عقودا مع المزارعين المنتجين للتبغ في مختلف الولايات حتى لا يبيعوا إنتاجهم لأي شخص آخر ما عدا الشركة العمومية، إلا أن منتجي التبغ لا يحترمون هذا الاتفاق ويوجهون جزءا من إنتاجهم للسوق الموازية.
سجائر "ليجوند" تسبب السرطان للمدخنين
أثبتت دراسة أخرى أجرتها الشركة الوطنية للتبغ والكبريت، أن سجائر "ليجوند" التي تدخل السوق الجزائرية، أن هذه السجائر كلها مغشوشة، وأظهرت التحاليل أنها ليست سجائر بيضاء مثلما يتم التصريح بذلك، بل تتضمن خليطا بين السجائر البيضاء والسوداء، وأنها لا تحتوي على بقايا التبغ، كما أظهرت التحاليل أن سجائر "ليجوند" التي تباع في الجزائر تتضمن نسبة مرتفعة جدا من القطران، حيث تتجاوز نسبته في السجارة الواحدة الـ 20 ميليغرام، إضافة إلى أكثر من 1 ميليغرام من النيكوتين، مما يجعلها مسببة للسرطان، في حين أن نسبة القطران في سجائر "ريم" لا تتجاوز 16 ميليغراما، ونسبة النيكوتين فيها لا تقل عن 1 ميليغرام.
السجائر المغشوشة والمهرّبة تكبّد الدولة تهربا ضريبيا قدره 1000 مليار
توصلت دراسة أجراها مكتب الدراسات الفرنسي إيمار، وقامت الشركة الوطنية للتبغ والكبريت بتحيينها، إلى أن الجزائريين يستهلكون ما بين مليار و250 مليون علبة ومليار و300 مليون علبة سجائر سنويا، منها 850 مليون علبة سجائر تنتجها الشركة الوطنية للتبغ والكبريت، تتمثل في ريم، سيم، سيريا، أفراز، وألجيريا، و160 مليون علبة سجائر تستوردها شركة "ستاآم"، التي تستورد إلى الجزائر الماركات الأجنبية، مارلبورو ودافيدوف الأمريكيتان، غولواز الفرنسية، ووينسطن اليابانية، أما الحصة المتبقية والمقدرة بـ 300 مليون علبة سجائر، فكلها تدخل عن طريق التهريب، وتمثل السجائر المغشوشة التي تغزو السوق الوطنية.
وفي هذا الصدد، كشف عضو مجلس المديرين بالشركة الوطنية للتبغ والكبريت، سعيد خالف، في لقاء مع "الشروق اليومي"، أن حجم السوق الشرعية للسجائر في الجزائر يترواح ما بين 65 إلى 70 بالمائة من الحجم الإجمالي لسوق السجائر، أما النسبة المتبقية، والتي تتراوح ما بين 35 و 30 بالمائة، فكلها تمثل السجائر المهربة والمغشوشة، وتبين من خلال هذه الدراسة أن هناك زيادة تتراوح ما بين 3 إلى 4 بالمائة في عدد المدخنين بالجزائر سنويا.
الجزائريون استهلكوا 300 مليون علبة سجائر مهربة ومغشوشة
وقال المتحدث إنه إذا وضعنا جانبا حجم مبيعات الشركة الوطنية للتبغ والكبريت المقدر بـ 850 مليون علبة سجائر، وكذا حجم مبيعات شركة "ستاآم" المختلطة، المقدر بـ 160 مليون علبة، يبقى من حجم السوق 300 مليون علبة سجائر مجهولة المصدر، وهي كلها تمثل السجائر المهربة والمغشوشة. وإذا حسبنا حجم ضريبة الاستهلاك المقدرة بـ 25 دينار جزائري على 300 مليون علبة التي بيعت في السوق الموازية، نجد أنها تقدر بـ 7 ملايير و560 مليون دينار جزائري، زائد الضريبة على القيمة المضافة المقدرة بـ 17 بالمائة على كل علبة سجائر، والضريبة الإضافية المقدرة بـ 6 دنانير جزائرية، والمجموع يساوي أكثر من 1000 مليار سنتيم تهرب ضريبي أي 10 ملايير دينار جزائري، أي أن حصيلة التهرب الضريبي بالسوق الموازية لـ"الشمة" والسجائر تصل إلى أكثر من 1400 مليار سنتيم.
وقال نفس المسؤول إن العلامات المرخص بتسويقها يصل عددها إلى حوالي 10 ماركات فقط، منها خمس علامات منتجة محليا من قبل الشركة الوطنية للتبغ والكبريت، وهي: ريم، سيريا، أفراز، نسيم وألجيريا، إضافة إلى الماركات التي تستوردها شركة "ستاآم"، وهي: مارلبورو، غولواز، وينسطن، ودافيدوف، إلا أننا عندما نبحث في السوق نجد أن كل الماركات المتداولة عالميا متوفرة في المحلات، إلا أن أكثر من 95 بالمائة منها غير أصلية. وأوضح محدثنا بأن السجائر الأصلية هي السجائر المستوردة من طرف شركة "ستاآم" المرخص لها بالاستيراد ، في حين أن السجائر المغشوشة التي تدخل عن طريق التهريب لا تحمل لا اسم ولا هوية الشركة المستوردة.
2008.06.21
http://www.echoroukonline.com/ara/themes/rtl/img/fleche_orange.gif ليلى شرفاوي
الشروق

نورالدين خبابه
09-07-2008, 11:56
http://www.echoroukonline.com/ara/thumbnail.php?file=afioun_238925905.jpg&size=article_medium

لأول مرة بولايات الشرق الجزائري

اكتشاف حقل للأفيون داخل حديقة وسط مدينة قالمة


أحد مزارع الأفيون في العالم

حجز وإتلاف 42 ألف نبتة عفيون ونصف طن أخرى مجففة خلال سنة

تمكنت أمس، مصالح الدرك الوطني بولاية قالمة من اكتشاف حقل لمادة المخدرات من نوع "الأفيون" داخل حديقة في طور الإنجاز في عملية تعد الأولى على مستوى هذه الولاية الحدودية مع أكبر مدن الشرق الجزائري.
وتحفظ أمس المحققون عن تقديم أية معلومات على خلفية التحقيق الجاري مع مالك الفيلا وبعض البنائين، وتفيد المعلومات المتوفرة لدى "الشروق اليومي"، أن أفراد الكتيبة الإقليمية للدرك الوطني بقالمة قاموا بناء على معلومات بنقل عينة من النباتات المزروعة إلى المخبر الجهوي للشرطة بقسنطينة، حيث أكدت التحاليل أنها "مادة الأفيون".
وتعد هذه سابقة أولى، ويعتبر العفيون من أخطر أنواع المخدرات، حيث يؤدي إدمانه إلى كسل المعدة والأمعاء والإمساك المزمن وبعد فترة من إدمانه يؤدي إلى احتقان المخ ونزفه وتليف الكبد، ويربط الأطباء بينه وبين الانحرافات الجنسية كالشذوذ الجنسي والدعارة ويعتبر الأفيون من أكثر المهبطات الطبيعية شهرة، حيث يحتوي على أكثر من 35 مركبا كيميائيا أهمها المورفين والكودايين، وقد ينمو تلقائيا، كما هو الحال في الدول الواقعة في شمال البحر الأبيض المتوسط.
وإن كان المحققون في هذه القضية يؤكدون أنها "كمية محدودة"، إلا أنها مؤشر على اتجاه شبكات تهريب المخدرات من التهريب والترويج إلى الإنتاج شرق البلاد، خاصة وأن مزارعي هذا النوع من المخدرات يكونون قد استفادوا من مساعدة تقنية في طريقة التعامل مع نبتة القنب الهندي، كما يشتغل المحققون على مصدر النبتة التي لا يستبعد أن يكونوا تحصلوا عليها من المغرب عن طريق الشبكات التي لها امتداد مع المغرب بعد أن كانت الظاهرة منتشرة بشكل أكبر في المناطق الحدودية الغربية مع المملكة المغربية باعتبارها مصدر المخدرات بأنواعها. وكان مدير الديوان الوطني لمكافحة المخدرات وإدمانها عبد المالك السايح قد حدد مناطق زراعة نبتات المخدرات في ولايات بجاية، باتنة، الوادي، معسكر، تيزي وزو، العاصمة، حيث تم اكتشاف بعض النبتات المزروعة في زرالدة، بينما كانت قالمة مصنفة كمنطقة عبور لموقعها على محور المدن الشرقية الكبرى مثل قسنطينة على بعد 100كم و عنابة 60 كم وسكيكدة 60 كم إضافة إلى قربها من تونس.
وتم اكتشاف سلسلة من مزارع الأفيون قبل سنتين بمنطقة أدرار جنوب البلاد بعد أن استغل الفلاحون عزلة المنطقة وبعدها لإنتاج هذه المادة وتوصلت التحقيقات الأمنية في هذه القضايا إلى أنها كانت موجهة للبيع استنادا إلى الأكياس المحجوزة ويكون تضييق الخناق على الفلاحين دفع المهربين إلى الاتجاه إلى مناطق شرق البلاد، كشفت مصادر أمنية أنه تم حجز 100 ألف نبتة من الأفيون أنتجتها 20 هكتارا من الأراضي الفلاحية بأدرار نحو تيزي وزو وبجاية.
وتمكنت مصالح الأمن بين درك وشرطة من اكتشاف مزارع لإنتاج العفيون بكل من: أدرار، تيزي وزو، العاصمة، بجاية، وقد تم حجز 100 ألف نبتة من هذه المخدرات، وعدد المزارع المكتشفة 16 مزرعة، وأوقف 20 شخصا.
وفي الوقت الذي كانت زراعة الحشيش تتم في مزارع صغيرة في بعض المنازل، وكانت مصالح الأمن قد تمكنت من حجز ما لا يقل عن 60 ألف شجيرة أفيون بأدرار في أفريل الماضي، في حين حجزت مصالح الدرك الوطني خلال السداسي الأول من السنة 88333 نبتة.
2008.07.09
http://www.echoroukonline.com/ara/themes/rtl/img/fleche_orange.gif نائلة.ب / عصام.ب
الشروق